العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «إلغاء نظام الحصص» يحرم النساء من تمثيل أكبر في انتخابات الجزائر

    أفرزت النتائج الأولية للانتخابات التشريعية في الجزائر سقوطاً حراً للتمثيل النسوي في البرلمان المقبل بتراجع كبير عن التشريعيات السابقة، إذ سجل فوز مؤقت لـ 34 امرأة، مقارنة بتشريعيات 2017، حيث وصلت نسبة تمثيل الوجوه النسوية فيه إلى 105 نساء، أي بخسارة 71 مقعداً فيما كانت انتخابات حضور مميز للمرأة بـ 145 نائبة من أصل 462 مقعداً، أي ما يعادل 31.38 بالمائة.
     
    ويقدر تمثيل المرأة بنسبة 8.35 % في التشكيلة الجديدة للمجلس، مكتفية بـ34 مقعداً من مجموع 407 التي يضمها المجلس الشعبي الوطني، حسب النتائج المؤقتة التي أعلنت عنها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، ويعود هذا التراجع بشكل أساسي إلى إلغاء نظام الحصص الذي تم وضعه سنة 2012، إذ إن نمط الاقتراع على القائمة المفتوحة قلّص حجم التمثيل النسوي.
     
    حيث إن شرط المناصفة في القوائم لا يضمن للمرأة مقاعد محددة في الغرفة السفلى للبرلمان، إضافة إلى إلغاء نظام الكوتة النسوية السابق، وهو ما كلّف التمثيل النسوي غيابه لصالح العنصر الرجالي للنشاط النيابي.
     
    كفاءات
     
    وللتذكير، فقد ترشحت 8.305 نساء في قوائم مستقلة ـ فيما كان ترشيحهن باهتاً في الأحزاب السياسية ويمكن تأكيد أن التخلي عن نظام الكوتة حرم الكفاءات النسوية من الوصول إلى قبة البرلمان، ولم يحفظ تواجد المرأة في المشاركة التشريعية.
     
    وينص الدستور في مادته 59 على أن الدولة تعمل على ترقية الحقوق السياسية للمرأة بتوسيع حظوظ تمثيلها في المجالس المنتخبة في حين أن المادة 68 تنص على أن الدولة تعمل على ترقية التناصف بين الرجال والنساء في سوق التشغيل. وتشجع الدولة ترقية المرأة في مناصب المسؤولية في الهيئات والإدارات العمومية وعلى مستوى المؤسسات.
     
    التشكيلة الجديدة
     
    وأكدت الأرقام المؤقتة التي أعلنت عنها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات التي يرأسها محمد شرفي، أن التشكيلة الجديدة للغرفة السفلى للبرلمان 373 نائباً من الرجال أي 91.65% من التشكيلة الإجمالية و140 منهم تقل أعمارهم عن 40 سنة أي بنسبة 34.04% و267 تبلغ أعمارهم 40 سنة أي بنسبة 65.60%.
     
    وحسب نتائج التشريعيات الأولية، فقد تحصل حزب جبهة التحرير الوطني على 105 مقاعد، وتحصلت القوائم المستقلة على 78 مقعداً، حركة مجتمع السلم 64 مقعداً، التجمع الوطني الديمقراطي 57 مقعداً، حركة البناء الوطني 40 مقعداً، جبهة المستقبل 48 مقعداً، حزب الحكم الراشد 3 مقاعد، حزب العدالة والتنمية مقعد، حزب الحرية والعدالة مقعدان، حزب الفجر الجديد مقعد، حزب الجزائر الجديدة مقعد، ‪ حزب الكرامة مقعد، حزب جيل جديد مقعد واحد‪.
     
    طباعة Email