العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    العراق... ضبط 4 منصات صواريخ لاستهداف قاعدة بلد

    تجددت محاولات مسلحين إطلاق صواريخ الكاتيوشا ضد قاعدة بلد الجوية، بعد يومين من التصعيد، حيث أعلنت القوات العراقية، أمس، أن المخابرات تمكنت بعد معلومات دقيقة من ضبط 4 صواريخ كاتيوشا مع 4 منصات مخبأة في أحد البساتين. 
     
    في منطقة زنبور بمحافظة ديالى المحاذية لمحافظة صلاح الدين، كانت مهيأة لاستهداف قاعد بلد الجوية.
     
    ذكر بيان لخلية الإعلام الأمني، أنه «وفقا لمعلومات استخبارية دقيقة، تمكنت مفارز وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية من ضبط أربعة صواريخ نوع كاتيوشا مع أربع منصات مخبأة في أحد البساتين في منطقة زنبور بمحافظة ديالى المحاذية لمحافظة صلاح الدين ».
     
    وأضاف البيان أن «الصواريخ كانت مهيأة لاستهداف قاعدة بلد الجوية"، مؤكدا أنه "تمت معالجتها من قبل خبراء مكافحة المتفجرات ».
    واستهدفت القاعدة الواقعة في محافظة صلاح الدين، التي تضمّ متعاقدين أمريكيين مساء (الأربعاء) بـ 3 صواريخ كاتيوشا، دون وقوع إصابات. كما استهدفت بالتزامن، قاعدة فيكتوريا العسكرية في مطار بغداد بـ 3 طائرات مسيرة.
     
    وتتجه أصابع الاتهام في تلك الهجمات إلى فصائل مسلحة وميليشيات مدعومة من إيران، ما دفع واشنطن إلى الإعلان عن مكافأة تصل إلى 3 ملايين دولار لمن يقدم معلومات عن الهجمات التي تستهدف مصالحها.
     
    وكانت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون»، قد طالبت سابقاً الحكومة العراقية بتحديد الجهة المسؤولة عن قصف قاعدة بلد الجوية. وبالمجمل، وصل عدد الهجمات التي نفذتها ميليشيات ضد مصالح للتحالف في العراق إلى أكثر من 20 هجوماً، سواء بصواريخ أو قنابل، منذ وصول الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى البيت الأبيض أواخر يناير، فيما وقع العشرات غيرها قبل ذلك على مدى أكثر من عام ونصف العام. وتعتبر قاعدة بلد من أكبر القواعد الجوية العسكرية في العراق، والتي يتواجد فيها جنود أمريكيون، بالإضافة إلى جنود من جنسيات مختلفة وتابعة للتحالف الدولي.
     
    طباعة Email