تحركات مصرية متواصلة لترتيب البيت الفلسطيني

أعلنت مصادر فلسطينية أن وفداً حكومياً فلسطينياً غادر أمس إلى مصر لبحث إعادة إعمار قطاع غزة عقب جولة التوتر الأخيرة مع إسرائيل.

وذكرت المصادر أن الوفد يضم وكلاء وزارات الحكم المحلي والأشغال العامة والإسكان، والاقتصاد في غزة يرافقهم رئيس اتحاد المقاولين في القطاع. وغادر الوفد قطاع غزة إلى مصر عبر معبر رفح على أن تستمر الزيارة ساعات عدة.

دعوة رسمية

وتلقت الفصائل الفلسطينية دعوة رسمية من مصر للمشاركة في الحوار الفلسطيني المقرر عقده بالقاهرة السبت المقبل. وقال محمد البريم، مدير المكتب الإعلامي للفصائل: «تلقينا دعوة مصرية رسمية للمشاركة في الحوار الفلسطيني بالقاهرة والذي سينطلق يوم السبت المقبل».

وذكر أن اللجان ستشارك بوفد رسمي يرأسه الأمين العام للجان المقاومة في فلسطين أيمن الششنية وأنها ستطرح رؤية الفصائل حول القضايا كافة. واعتبر أن «المطلوب الآن ودون تأجيل أو تلكؤ تحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام وتجسيد الوحدة الوطنية الحقيقية على أساس الشراكة السياسية والالتزام ببرنامج وطني موحد».

وأكدت مصادر فلسطينية أن «17 فلسطينياً تلقوا دعوات للمشاركة في حوار القاهرة، الذي يأتي في إطار المساعي المصرية لترتيب البيت الفلسطيني الداخلي بعد التصعيد الأخير في غزة والقدس». وخلال زيارته إلى غزة، كشف اللواء عباس كامل رئيس جهاز المخابرات المصرية عن نية القاهرة عقد اجتماع للفصائل الفلسطينية في القاهرة، بهدف مناقشة ترتيب البيت الفلسطيني وإنجاز المصالحة.

رعاية مصرية

ورعت مصر أخيراً اتفاقاً لوقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل في غزة بعد موجة توتر في الفترة من 10 إلى 21 من مايو الماضي.

طباعة Email