العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ليبيا.. حراك دولي لتنظيم الانتخابات في موعدها

    تتواصل التحركات الإقليمية والدولية لتجاوز كل العراقيل التي قد تواجه مخطط السلام في ليبيا وخارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي بغطاء أممي.
     
    حيث طالبت إسبانيا بضرورة إجراء الموعد الانتخابي في موعده، فيما دعت الرئاسة المشتركة للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا الأطراف المحلية والدولية باتخاذ خطوات عملية للتنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار في البلاد. بينما تقرر دعوة السلطات في ليبيا إلى حضور الجولة الثانية من مؤتمر برلين حول ليبيا في الـ23 من يونيو الجاري. 
     
    وأكد رئيس وزراء إسبانيا بيدرو سانشيز، دعم بلاده إجراء الانتخابات العامة في ليبيا المقررة في 24 ديسمبر المقبل، وشدد على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار.
     
    جاء ذلك خلال مؤتمر مشترك مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، في طرابلس، أعلن خلاله توقيع عدة مذكرات تفاهم متعلقة بالشأن الاقتصادي والتجاري.
     
    وأوضح المسؤول الإسباني، اهتمام الشركات الإسبانية بالمشاركة في إعادة الإعمار في ليبيا والمشاريع المختلفة كالبنى التحتية والنفط والغاز والثروة الحيوانية والزراعية.
    لقاء
    من جهته، التقى رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، أمس، بالمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا يان كوبيتش، لبحث تطورات الوضع الأمني والسياسي في ليبيا، وسُبل دعم الأمم المتحدة والبعثة للمصالحة الوطنية، وفتح الطريق الساحلي بالتنسيق مع اللجنة العسكرية المشتركة 5+5.
     
    وتلقى المنفي، دعوة موجهة من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، وألمانيا، لحضور مؤتمر برلين حول ليبيا، المقرر عقده في الثالث والعشرين من شهر يونيو الجاري.
     
    كما تلقى رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، دعوة مماثلة، فيما أكدت الخارجية الألمانية أن كل الأطراف المشاركة في مؤتمر «برلين 1» مدعوون لحضور مؤتمر «برلين 2».
    وكانت ألمانيا قد أعلنت الثلاثاء الماضي تنظيم جولة ثانية من مؤتمر برلين حول ليبيا في الـ23 من يونيو الجاري.
     
    وقالت الخارجية الألمانية، إن وزير الخارجية هايكو ماس، والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، دعوَا الدول والمنظمات المشاركة في عملية برلين، إلى مؤتمر برلين الثاني حول ليبيا في يونيو.
     
    وأكد الناطق باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أن الأمين العام أنطونيو غوتيريش سيشارك في مؤتمر برلين 2 حول ليبيا عبر تقنية الفيديو، ومبعوثه الخاص ورئيس البعثة الأممية لدى ليبيا، يان كوبيتش، سيتوجه بنفسه إلى هناك.
     
    سحب المرتزقة
     
    إلى ذلك دعت الرئاسة المشتركة للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا إلى البدء في التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار، من خلال سحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة الأجانب من ليبيا من دون تأخير، وبما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2570، وأكدوا في بيان، «إن هذا الأمر يأتي لإثبات الالتزام بحظر التسليح، وغير ذلك من الإجراءات ذات الصلة.
     
    والتنفيذ الكامل لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2571 لعام 2021»، داعين جميع الأطراف المحلية إلى الامتناع عن أية أعمال من شأنها عرقلة عمل حكومة الوحدة الوطنية في جميع أنحاء البلاد وتعطيل العملية السياسية.
     
    وأضاف البيان: «إن المجلس والحكومة مكلفان بقيادة البلاد حتى موعد الانتخابات التشريعية والرئاسية الوطنية في الـ24 من ديسمبر المقبل، وفقاً لخارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي على النحو الذي دعا إليه القرار 2570 لعام 2021، داعياً مجلس النواب لإيضاح القاعدة الدستورية للانتخابات وسن التشريع اللازم».
     
    طباعة Email