مصر توضح حقيقة تخصيص غرف عزل لمرضى الفطر الأسود

كشف الدكتور محمد عبد الفتاح، وكيل وزارة الصحة المصرية لشؤون الطب الوقائي، عن حقيقة تخصيص غرف عزل في مستشفيات مصر لمرضى الفطر الأسود، نافياً صحة مثل هذه الأنباء.

وقال عبد الفتاح، خلال لقائه في برنامج "الحكاية" المذاع عبر قناة "إم بي سي مصر"، إن الفطر الأسود ليس ميكروباً جديداً على مصر، بل موجود منذ عام 1969، وأول بحث علمي تم إجراؤه عنه كان عام 1985، مشيراً إلى أنه من فصيلة العفن.

وأضاف أن الفطر الأسود يهاجم ضعاف المناعة، ولا يسبب خطورة للأصحاء، ولا ينتقل من شخص إلى آخر، مبيناً أنه لا علاقة له بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وأوضح أن نقص المناعة هو المسبب الحقيقي لهذا المرض، لافتاً إلى أن البروتوكول الخاص بعلاج كورونا لا يحتوي على أدوية تُنقص المناعة.

وأكد أن وزارة الصحة المصرية لم تطلق تحذيراً خاصاً بالفطر الأسود، لأنه فطر غير مُعْدٍ على الإطلاق، منوهاً بأن الحالات المرصودة مجرد اشتباه.

طباعة Email