00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عقوبات أمريكية على قادة حوثيين لدورهم في معركة مأرب

ت + ت - الحجم الطبيعي

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على اثنين من قادة ميليشيا الحوثي العسكريين، فيما تستمر الميليشيا في هجومها اليائس للسيطرة على محافظة مأرب. وشدّد المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، تيم ليندركينج، على ضرورة فتح جميع الموانئ والمطارات في اليمن لتخفيف الأزمة الإنسانية، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات على رئيس الأركان العامة الذي يقود هجوم الحوثيين في مأرب.

محمد عبد الكريم الجمالي، وقيادي بارز في ميليشيا الحوثي مكلف أيضاً بعملية مأرب وهو يوسف المداني.

وأشار ليندركينج إلى أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات على اثنين من قادة ميليشيا الحوثي لدورهما في معركة مأرب، مردفاً: «نلاحظ الدعم الإيراني للحوثيين من حيث التدريب والتسليح، كما أننا لم نرصد أي مشاركة إيرانية إيجابية بشأن إنهاء الصراع في اليمن».

وأضاف ليندركينج في تصريحات عبر الإنترنت: «لو لم يكن هناك هجوم، لو كان هناك التزام بالسلام، لو كانت كل الأطراف تبدي نية التعامل البناء مع مبعوث الأمم المتحدة، لما كان هناك حاجة للعقوبات»، موضحاً أن هجوم الحوثيين على مأرب لا يحقق أي مكاسب، ولا يتسبب إلا في وضع أكثر من مليون شخص في خطر. وأبان المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن أن الوضع الإنساني يضع المدنيين أمام مخاطر كبيرة، متهماً ميليشيا الحوثي بتعريض حياة المدنيين في مأرب للخطر. ودعا ليندركينج إيران لدعم محادثات السلام في اليمن، لافتاً إلى أن واشنطن تريد حلاً طويل الأمد يتخطى الهدنة التي وصفها بأنها السبيل الوحيد لحصول اليمنيين على المساعدات الإنسانية التي يحتاجونها.

طباعة Email