مقتل 3 من قيادات «داعش» جنوبي بغداد

أعلنت القوات الأمنية العراقية أمس أنها نفذت ضربات مسلحة في مناطق حول بغداد دمرت خلالها الوكر المركزي لتنظيم داعش في الجنوب وقتلت ثلاثة من قادتها.

وأعلن اللواء يحيى رسول الناطق العسكري باسم القوات المسلحة تنفيذ عمليات عسكرية في مناطق تقع إلى الجنوب من بغداد من بينها مقتل 3 إرهابيين ساهموا بنقل منفذي التفجيرات الانتحارية بساحة الطيران وسط العاصمة بغداد

وأشار إلى تدمير أحد الأوكار بمنطقة (الحركاوي) في اليوسفية وعثروا على كدس للأعتدة والأسلحة داخل المنطقة ليُباشر عناصر جهاز مُكافحة الإرهاب بعملية عسكرية شكلت الضربة النهائية لما يُسمى ولاية الجنوب من خلال ضرب الوكر المركزي لهذه الولاية والذي كان في منطقة الرضوانية - الزيدان والتي أسفرت عن مقتل القيادي الإرهابي المُكنى (أبو أسامة) والإرهابي المُكنى (أبو ربى) إضافة إلى الإرهابي المُكنى (أبو سارة).

وقالوا «إن هؤلاء ساهموا بمساعدة الإرهابيين الانتحاريين الذين قاموا بتفجير أنفُسهم على المواطنين الأبرياء في ساحة الطيران».

يشار إلى أن ساحة الطيران وسط بغداد شهدت في 21 يناير الماضي تفجيران انتحاريان أوديا بحياة 38 شخصاً وإصابة 110 آخرين بجروح.

وكان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قد وجه القوات الأمنية الأحد الماضي بشن عمليات عسكرية استباقية لمواجهة الخروقات الأمنية وتنظيم داعش وتطوير عمليات التنسيق بين مختلف القوات الأمنية الاتحادية وقوات البيشمركة، إضافة إلى «تنشيط الجهد الاستخباري والأمني، وأيضاً تفعيل العمليات الاستباقية لمواجهة تحركات التنظيم، وتجفيف منابعه وتدمير حواضنه».

يشار إلى أن تنظيم داعش قد دأب خلال الأشهر الستة الأخيرة على شن هجمات تستهدف المدنيين والقوات المسلحة وقوات البيشمركة الكردية تركزت على محافظات ديالى وكركوك والأنبار ونينوى وصلاح الدين العراقية (شمال شرق وغرب بغداد).

 

 

إلى ذلك، اندلع حريق كبير في أحد الأسواق وسط العاصمة العراقية «بغداد»، حيث قالت شبكة «آر تي» الإخبارية الروسية، إن الحريق اندلع في «سوق الجمعة» بمنطقة «النهضة» في بغداد، في الساعة الأولى لصباح اليوم الجمعة، ولا معلومات عن حجم الأضرار حتى اللحظة. وأضافت إن السوق يضم الأثاث المستعمل والأجهزة الكهربائية الصغيرة والكبيرة.

من جهتها أعلنت مديرية الدفاع المدني في العراق، إخماد الحريق، وقالت، في بيان، إن فرق الدفاع المدني استنفرت ودفعت بـ 30 فرقة إطفاء للسيطرة على نيران اشتعلت داخل كميات هائلة من الأثاث المستعمل أسفل «جسر النهضة» سوق الجمعة شرقي بغداد، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء العراقية «واع».

وأضافت مديرية الدفاع المدني، أن الفرق عزلت نيراناً اشتعلت داخل كميات كبيرة من الأثاث المستعمل والأخشاب وأجهزة التبريد والثلاجات، وحجّمت الأضرار المادية وأخمدت الحريق دون تسجيل إصابات أو خسائر بشرية.

وأوضحت المديرية العراقية، أن الدفاع المدني طلب فتح تحقيق في مركز الشرطة المسؤول عن الرقعة الجغرافية بالاعتماد على تقرير خبير الأدلة الجنائية لتحديد أسباب اندلاع الحريق في بادئ الأمر.

طباعة Email