تحذيرات من سيول تهدد مخيمات النازحين في مأرب

حذرت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في اليمن من مخاطر، تهدد المخيمات في محافظة مأرب، جراء هطول الأمطار، ومخاوف من تدفق السيول، وجرف هذه المخيمات، بعد أن استهدفت ميليشيا الحوثي عدداً منهم، واضطرار ساكنيها إلى الانتقال إلى أماكن في مجاري السيول.

وجاء في تحذير عاجل وجه إلى المخيمات القريبة من مجاري السيول والأمطار، الدعوة إلى توخي الحيطة والحذر وأخذ الاحتياطات، تحسباً لحالة عدم الاستقرار، التي تشهدها أجواء المحافظة، وما قد يصحبها من أمطار غزيرة ورياح شديدة، استناداً إلى تحذيرات تلقتها الوحدة التنفيذية من قبل هيئة الأرصاد الجوية تفيد بحالة عدم استقرار وفرص مواتية لهطول أمطار غزيرة، مصحوبة برياح متفاوتة الشدة، في المحافظة.

ونبهت الوحدة التنفيذية الساكنين في المخيمات، والذين تقع منازلهم بالقرب من مجاري السيول «بأن عليهم أخذ الحيطة والحذر من الآن، والالتزام بالإرشادات التي تحفظ سلامتكم وسلامة ممتلكاتكم». ودعت شركاء العمل الإنساني، إلى سرعة التدخل بتوفير طرابيل لحماية النازحين في لمخيمات، مشيرة إلى أنها تحتاج لـ 120 ألف طربال لتوزيعها على الساكنين في الخيام.

وحسب بيان الوحدة التنفيذية، الذي تسلمت «البيان» نسخة منه فإن على قاطني المخيمات عمل سواتر وحواجز ترابية حول الخيام لمنع غرقها، خشية أن تتكرر حوادث العام الماضي عندما جرفت السيول مئات الخيام، بما فيها من أدوات ومواد غذائية، حيث يعيش في مدينة مأرب وأطرافها أكثر من مليوني نازح، شردتهم ميليشيا الحوثي، ويتوزعون على أكثر من 200 مخيم.

 

طباعة Email