ليبيا.. الحكومة تجتمع في بنغازي والموازنة على طاولة البرلمان

يعقد مجلس الوزراء الليبي اجتماعه الأسبوع المقبل في مدينة بنغازي، شرقي البلاد.

وأعلن الناطق باسم حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة، اليوم، أن رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة سيؤدي زيارة إلى مدينة بنغازي مرفوقاً بكامل تشكيلته الوزارية مطلع الأسبوع المقبل.

وتأتي الزيارة في إطار سياسية اللامركزية التي تعتمدها السلطات الجديدة، وبعد أن تم توحيد 80 في المئة من مؤسسات الدولة، مع استمرار الجدل حول العراقيل التي قد تحول دون توحيد المؤسسة العسكرية.

وفي السياق، أكد الجيش الليبي، على لسان مدير إدارة التوجيه المعنوي في الجيش، اللواء خالد المحجوب، أنه لا يمكن للمؤسسة العسكرية أن تتوحد إلا بالانتهاء من قضية خروج المرتزقة من البلاد.

وتشير مصادر مطلعة في شرقي البلاد، إلى أن زيارة الدبيبة إلى بنغازي يمكن أن تدفع نحو التقريب بتوحيد المؤسسة في حال تضمنت لقاء بينه وبين القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، مؤكدة أن اللقاء غير مطروح إلى الآن على الأقل.

وفي سياق متصل، يعقد مجلس النواب الليبي اليوم جلسة عامة بمدينة طبرق للنظر في موازنة الدولة لعام 2021 فيما أكدت مصادر البرلمان أن النقاش حول الموازنة سيستمر طويلاً، وقد ينتهي بإعادة مشروعها إلى الحكومة للنظر فيه من جديد.

وقال عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة إن الميزانية العامة للدولة 2021 لن تمر، مرجعاً ذلك إلى أن تصرفات وتحركات الحكومة غير مُطمئنة ولا تبعث على الثقة.

وأعاد المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي المريمي، تأخر إصدار قانون ميزانية الدولة إلى سببين، معلناً عرض الميزانية الجديدة في جلسة المجلس المقررة اليوم الإثنين.

وقال المريمي في بيان إن تأخر إصدار قانون الميزانية العامة للعام الجاري يرجع إلى تغير الحكومات فبعد أن «أعدتها الحكومة السابقة (الوفاق) بما يتماشى مع عدد وزاراتها وهيئاتها واحتياجاتها، جاءت حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة وغيرتها بما يتناسب معها».

وتابع أنه تم رصد «عديد الأخطاء والملاحظات» بالميزانية المحالة إلى مجلس النواب، لافتاً إلى أن الجهات المعنية بمجلس النواب صححت هذه الأخطاء ومن المقرر عرض الميزانية الجديدة في الجلسة المقبلة للمجلس والمقررة في مدينة طبرق.

كلمات دالة:
  • البرلمان،
  • حكومة الوحدة الوطنية،
  • ليبيا،
  • بنغازي
طباعة Email