ميليشيا الحوثي تفشل في اختراق دفاعات مأرب

حقّق الجيش الوطني اليمني بمساندة القبائل، تقدماً مهماً في جبهة المشجح غرب محافظة مأرب، وسط معارك مستمرة وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف ميليشيا الحوثي. وذكرت مصادر عسكرية، أنّ قوات الجيش الوطني المسنودة بالقبائل، نفذت هجوماً عنيفاً على مواقع الميليشيا في جبهة المشجح، لتتمكّن من استعادة مواقع مهمة في الجبهة تمركزت فيها الميليشيا وتستخدمها في إطلاق صواريخ الكاتيوشا على التجمعات السكنية ومخيمات النازحين.

وشدّدت المصادر على أنّ الهجوم الذي تشنه الميليشيا الحوثية على مأرب والذي أنهى شهره الثالث، فشل في تحقيق تقدم فعلي، رغم أنّ الميليشيا رمت بكل ثقلها نحو الجهة الغربية المؤدية لعاصمة المحافظة، لاسيّما عند جبهة الكسارة والمشجح، إذ خسرت الميليشيا الآلاف من عناصرها منذ بدء هجومها اليائس على مأرب. ولعبت مقاتلات تحالف دعم الشرعية دوراً فاعلاً في المعارك ضد الميليشيا في جبهة مأرب، ومنعت أي تقدم للحوثيين وكبدتهم خسائر فادحة في كل المواجهات، ففضلاً عن تجاوز خسائر الميليشيا البشرية خمسة آلاف قتيل، وفق تقديرات مصادر عسكرية، فقد دمّرت مقاتلات التحالف العشرات من العربات القتالية وناقلات الجند.

استمرار معارك

تستخدم ميليشيا الحوثي الأسلحة التي استولت عليها من مخازن الجيش اليمني عقب انقلابها على الشرعية، بما فيها من أسلحة حديثة وصواريخ، فيما احتفظت بجزء كبير من ترسانة الأسلحة، لاسيّما العربات القتالية بعيداً عن المخازن السابقة التي دمرتها مقاتلات التحالف، وتستخدمها الميليشيا حالياً في الهجوم على مأرب، إذ تتوهّم أنّ بمقدورها اقتحام المحافظة قبل التوصّل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، وأنّ ذلك سيمكنها من فرض كلمتها على طاولة المفاوضات.

ورغم تركّز المعركة ضد ميليشيا الحوثي في غرب محافظة مأرب حالياً، إلّا أنّها مستمرّة في جبهات الضالع وجنوب الحديدة، وغرب محافظة حجة، وفي محافظة صعدة، إذ أفشلت القوات الحكومية، هجوماً حوثياً، على عدد من المواقع في جبهة الملاحيظ محافظة صعدة.

خسائر حوثية

وأكّد المركز الإعلامي للواء الثالث عاصفة، أنّ معارك عنيفة بمختلف أنواع الأسلحة دارت في مرتفعات المدافن وكرسي الكلح، بعد هجوم نفذته ميليشيا الحوثي، بهدف استعادة المواقع التي خسرتها في مواجهات سابقة في هذه المنطقة. وأوضح المركز أنّ المواجهات أسفرت عن إعطاب عدد من العربات العسكرية، فضلاً عن سقوط العشرات من عناصر الميليشيا بين قتيل وجريح. وفي تعز، أعلن الجيش اليمني، التصدي، لهجوم حوثي على عدد من المواقع المحررة في مديرية مقبنة غرب المحافظة، ملحقاً بالميليشيا خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

طباعة Email
#