ليبيا تتجه نحو المصالحة بتوحيد الخطاب السياسي والديني

تحث ليبيا الخطى نحو الانتهاء من توحيد جميع مؤسساتها تحت لواء حكومة الوحدة الوطنية، فيما أعلن عضو مجلس النواب، الهادي الصغير، أن رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، أصدر قراراً للجنة المصالحة الوطنية بالمجلس لإعداد لمؤتمر وطني عام شامل للمصالحة الوطنية.

ونقل الصغير، عن صالح، مباركته فعاليات جائزة الوحدة الوطنية لحفظ القرآن الكريم وتوحيد هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية على مستوى البلاد، مشيراً إلى أن مجلس النواب على استعداد لتذليل أية صعوبات أو عراقيل قانونية تعيق عمل الهيئة، مبدياً استعداد المجلس تبني أية مشاريع تقدم من الهيئة تساهم في النهوض بعملها لعرضها على جلسات المجلس المقبلة.

توحيد الخطاب

وشهدت العاصمة الليبية طرابلس، أول تجمع ديني شامل شاركت فيه مختلف مناطق البلاد، بمناسبة تنظيم جائزة الوحدة الوطنية لحفظ القرآن الكريم التي اختتمت فعالياتها الجمعة بالإعلان عن توحيد هيئتي الأوقاف والشؤون الإسلامية، كخطوة على طريق توحيد الخطاب الديني.

ووجه رئيس مجلس النواب دعوة إلى أعضاء هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية بحكومة الوحدة الوطنية للنزول ضيوفاً على البرلمان رفقة الفائزين المتحصلين على التراتيب العشرة الأوائل في جائزة الوحدة الوطنية لحفظ القرآن الكريم.

وفي سياق توحيد المؤسسات، شهدت بنغازي أول أمس الأحد موكباً لتوحيد المؤسسة القضائية حيث استلمت وزير العدل لحكومة الوحدة الوطنية حليمة عبد الرحمن مقر وزارة العدل بالحكومة المؤقتة المنتهية ولايتها.

مرحلة جديدة

وقالت عبد الرحمن إن هذه الخطوة تدشن مرحلة جديدة للمستقبل الذي تتطلع فيه حكومة الوحدة الوطنية لإنهاء الانقسام الإداري والمؤسساتي، وأضافت أنها لا تدعو للمركزية الإدارية ولا إلى تركيز السلطات، بل تهدف إلى اللامركزية الإدارية وتقريب الخدمات من المواطنين في كافة أرجاء البلاد.

طباعة Email
#