روسيا: الفلسطينيون أمام خطوة لرأب الصدع

أعربت روسيا عن أملها في أن تسهم الانتخابات بفلسطين في تجاوز الانقسامات الداخلية.

وجاء في بيان أصدرته وزارة خارجيتها أمس أن موسكو تعتبر الاقتراع المزمع إجراؤه «خطوة باتجاه رأب الصدع داخل الصف الفلسطيني، ما يشكل بدوره شرطاً مهماً لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المباشرة بهدف حل المسائل الأساسية المتعلقة بالوضع النهائي على الأساس المعترف به من القانون الدولي بالاستناد إلى مبدأ الدولتين».

وأشار البيان إلى أن استعادة وحدة الصف الفلسطيني ستكون حيوية لتحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي في الأراضي الخاضعة لإدارة السلطة الفلسطينية. وتابع: «بهذا الصدد ندعو إلى التخلي عن أي تصرفات من شأنها أن تقوض إنجاح العملية الانتخابية وبالتالي إبعاد عودة الطرفين - أي الفلسطينيين والإسرائيليين عن طاولة المفاوضات».

طباعة Email