الأقمار الاصطناعية توضح حجم أزمة السفينة الجانحة في قناة السويس

أظهرت صور الأقمار الاصطناعية التي نشرتها وكالة الفضاء الأوروبية للازمة التي خلقتها سفينة "إيفرغرين" الجانحة في قناة السويس، حيث تقف عشرات السفن في البحر الأحمر، بانتظار عبور القناة، والتي تظهر على شكر نقاط بيضاء صغيرة من الفضاء. 

وقارنت وكالة الفضاء الأوروبية حالة السفن قبل "الأزمة"، حيث ظهرت سفن محدودة في البحر الأحمر.
 
وجنحت سفينة الحاويات العملاقة "إيفر غيفن"، المملوكة لشركة شويكيسن اليابانية، بسبب رياح قوية وعاصفة ترابية، الثلاثاء في الجزء الجنوبي من القناة، بحسب سكاي نيوز عربية.

هذا الأمر تسبب في أزمة حقيقية للملاحة العالمية، حيث تعتبر قناة السويس واحدة من أكثر ممرات الشحن ازدحاما في العالم، وحوالي 12 % من حجم التجارة العالمية تشق طريقها عبر السويس.

وأعلنت الشركة المستأجرة لسفينة الحاويات الجانحة في قناة السويس المصرية، "الخميس"، أن فريقي إنقاذ محترفين من هولندا واليابان كلفا بالعمل مع السلطات المحلية، لوضع خطة أكثر فاعلية لإعادة تعويم السفينة العملاقة.

وذكرت شركة "إيفر غرين"  إن الشركة مالكة السفينة عينت شركتي "سميت سالفدج" من هولندا و"نيبون سالفدج" من اليابان وستعملان جنبا إلى جنب مع قبطان السفينة وهيئة قناة السويس لتنفيذ خطة تعويم السفينة العالقة.

طباعة Email