إسرائيل تصعد كلامياً ضد حزب الله

اعتبر رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، أن لبنان بات أسيراً بيد ميليشيات حزب الله، محذراً من أن لدى الجيش الإسرائيلي «بنكاً من آلاف الأهداف لحزب الله لن يتردد بمهاجمتها»

وقال كوخافي، على هامش زيارته برفقة الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين إلى باريس، «لبنان بات أسيراً بيد حزب الله، على الصعيد الأمني، بحيث فقد السيطرة على السياسة الأمنية والدليل على ذلك هو أنه عاجز عن تنفيذ القرار 1701». وأضاف: «يمتلك حزب الله اليوم آلاف الصواريخ والقذائف الصاروخية المتواجدة في قلب الأحياء السكنية وموجهة لإلحاق الأذى بالإسرائيليين». وحذر من أن «الجيش الإسرائيلي سيقوم بما يجب للحيلولة دون ذلك».

وقال كوخافي بهذا الصدد: «يمتلك الجيش الإسرائيلي بنكاً من آلاف الأهداف التي تزداد أسبوعياً ويمتلك القدرات الواسعة لتدميرها». وأضاف: «لن نتردد بمهاجمة هذه الأهداف يوم الحرب، في كل مكان تتواجد فيه الأسلحة، أو العدو أو أي من البنى التحتية المساعدة للعدو».

وتابع كوخافي: «الحكومة اللبنانية مسؤولة عن تغيير الوضع، كما أن دولة لبنان تتحمل مسؤولية كاملة عن كل عمل أو فعل يقدم عليه حزب الله ضد مواطني دولة إسرائيل».

وكان كوخافي رافق الرئيس الإسرائيلي بجولة شملت ألمانيا والنمسا وفرنسا ركزت على حزب الله وإيران.

طباعة Email