النائب العام الأردني يوجه تهما قاسية للمتسببين بكارثة مستشفى السلط

أكد رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، تحمل الحكومة مسؤولية حادثة مستشفى السلط التي أدت إلى وفاة 7 أشخاص جراء انقطاع الأوكسجين عن قسم العناية المكثفة في المستشفى.  ووجه رئيس الوزراء بإعلان حالة الطوارئ القصوى في كل المستشفيات.

وأوضح الخصاونة خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم السبت، أن الحكومة بانتظار نتائج التحقيقيات، وقال: "يتملكنا هو شعور بالخجل وشعور بالتقصير بسبب ما حدث في مستشفى السلط.

وأمر مدعي عام عمان بإيقاف مدير مستشفى السلط و3 من مساعديه ومسؤول التزويد في المستشفى لمدة أسبوع على ذمة التحقيق بشأن حادثة نقص الأوكسيجين، مع توجيه تهمة التسبب في وفاة 7 أشخاص لمدير مستشفى السلط و3 من مساعديه ومسؤول التزويد في المستشفى الموقوفين.

وقال النائب العام القاضي الدكتور حسن العبداللات إن فريقا من المدعين العامين من عمان والسلط، باشروا التحقيق في حادثة انقطاع الأكسجين عن أقسام العناية الحثيثة بمستشفى السلط الجديد.

طباعة Email