استهداف مجمع دبلوماسي بـ«الهاون» في مقديشو

تعرض مجمع دبلوماسي بالعاصمة الصومالية مقديشو، أمس، لهجوم بقذائف «الهاون». ونقل إعلام محلي عن مصادر في مجمع «حلني» الدبلوماسي، قولها إن نحو ست قذائف هاون سقطت داخل المجمع.

والمجمع يعد المقر الرسمي لأغلب السفارات والمنظمات الدولية بالعاصمة الصومالية.

ويقع المجمع داخل مطار مقديشو الدولي الذي يعد من أكثر المناطق أمناً في الصومال، ويخضع لمراقبة أمنية مشددة من قبل قوات بعثة الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام «أميسوم».

من جهة أخرى، قُتل 25 مسلحاً من حركة الشباب الإرهابية وأصيب 15 آخرون،أمس، جراء عمليات للجيش الصومالي جنوب البلاد.

وبحسب إذاعة «صوت الجيش الصومالي»، فإن العمليات جرت في بلدات تابعة لمحافظتي شبيلى السفلى وشبيلى الوسطى الواقعتين جنوب وشمالي مقديشو. وقال قائد الجيش الصومالي الجنرال أدوا يوسف راغي، إن «العمليات العسكرية استمرت لعدة ساعات متواصلة، وألحقنا بالإرهابيين خسائر كبيرة بمقتل 25 عنصراً وإصابة أكثر من 15 آخرين بينهم قيادات». وأضاف: «من بين القيادات مسؤول التنظيم الإرهابي بالمناطق بين مدينتي بلعد وأفجوي».

وأوضح المسؤول العسكري الصومالي أن القوات اعتقلت عدداً من الأشخاص المشتبه بانتمائهم للتنظيم الإرهابي ويخضعون حالياً للاستجواب والتحقيق.

طباعة Email