المنفي يبدأ «رحلة توحيد ليبيا وتحقيق المصالحة»

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي الجديد، محمد المنفي، اليوم الخميس، أنه «بدأ رحلة العمل من أجل توحيد ليبيا ولمّ شمل الأهل».

وقال المنفي عبر «تويتر»: «نبدأ رحلة العمل من أجل الوطن ووحدته، وسلامة أراضيه، ولم شمل أهلنا في كل ربوع ليبيا»، مطالباً الجميع بتحمل مسؤولياتهم، والرقي إلى مستوى التحديات والتطلعات.

وأكد المنفي أنه «يحل ضيفاً على مدينة بنغازي، بهدف تحقيق وحدة البلاد، والمصالحة الحقيقية، والتعاون مع الجميع لرفع المعاناة عن المواطن»، موضحاً أنه «بدأ رحلة العمل من أجل وحدة ليبيا، ولم شمل كافة الليبيين في كل ربوع البلاد».

وكان المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي الليبي الجديد، محمد المنفي، أكد في تصريحات لـ «سبوتنيك»، أنه سيصل إلى المنطقة الشرقية اليوم الخميس، مضيفاً أن «المنفي سيلقي كلمة للشعب الليبي من المطار».

وكشف المكتب الإعلامي، عن أن «كلمة المنفي، سيجيب فيها عن الكثير من التساؤلات التي تشغل الشارع الليبي»، موضحاً أن «رئيس المجلس الرئاسي الليبي الجديد، سيزور العديد من المدن الليبية في الشرق والجنوب والغرب».

يتكون المجلس الرئاسي الجديد، من محمد المنفي رئيساً، وعضوية عبد الله اللافي وموسى الكوني، فيما يترأس عبد الحميد دبيبة الحكومة في السلطة التنفيذية الموحدة الموقتة، التي من المقرر أن تدير شؤون البلاد، حتى إجراء الانتخابات العامة في 24 ديسمبر المقبل.

وفور انتخابه، تعهد المنفي، في كلمة مسجلة، بثتها وسائل التواصل الاجتماعي، بأن يكون المجلس الرئاسي «ممثلاً لكل الليبيين، دون تمييز أو إقصاء»، مجدداً التزامه بمواعيد الانتخابات في ديسمبر المقبل، و«إنجاز المصالحة الوطنية».

وقال: «إنني وبقية أعضاء المجلس الرئاسي، بالتعاون مع السيد رئيس الحكومة، سنسعى حثيثاً كفريق عمل واحد ومتناغم، واضعين نصب أعيننا، صعوبة الأوضاع الراهنة، وما تتطلبه من تقديم تنازلات، من أجل مصلحة الوطن».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات