وفد أوروبي إلى السودان

يصل السودان، اليوم الأحد، وفد رفيع من الاتحاد الأوروبي، ضمن جولة ستشمل إثيوبيا، لبحث أزمتي الحدود وسد النهضة. ونقلت وكالة السودان للأنباء، عن مصدر مسؤول، أن زيارة الوفد الأوروبي إلى الخرطوم، تستغرق يومين، وتأتي لمعرفة ما يدور في الحدود السودانية الإثيوبية، والدعوة للتوصل للحل السلمي بين البلدين.

وقالت إن الزيارة سيتم خلالها النقاش حول قضية سد النهضة أيضاً. وذكرت الوكالة أن الوفد الأوروبي، سيقوم في التاسع من فبراير الجاري، بزيارة لإثيوبيا، لبحث ذات الموضوع. ونشبت التوترات، عقب إعلان الجيش السوداني، انتشاره على حدوده الشرقية، واستعادة أراضٍ زراعية شاسعة، كان يسيطر عليها مزارعون وعناصر إثيوبية، طوال ربع قرن من الزمان. وقابلت إثيوبيا هذه التحركات، برفض قاطع، متهمة الجيش السوداني، باختراق حدودها، والاعتداء على المزارعين وأملاكهم، قبل أن تطالبه بالانسحاب.

طباعة Email