المغرب وإسرائيل.. اتفاق على تعزيز التعاون

دشّن وزير الخارجية الإسرائيلي جابي أشكنازي، أمس، أول اتصال هاتفي مع نظيره المغربي ناصر بوريطة، وقرر الوزيران العمل معاً من أجل تسريع تنفيذ الاتفاقيات بين إسرائيل ومملكة المغرب.

وقال أشكنازي في تغريدة على حسابه في «تويتر»: «أجريت أول محادثة ودية ودافئة مع نظيري المغربي ناصر بوريطة»، وأضاف: «اتفقنا على العمل معاً من أجل تسريع تنفيذ الاتفاقيات بين المغرب وإسرائيل». وتابع وزير الخارجية الإسرائيلي قائلاً: «ناقشنا أيضاً زيادة التعاون الثنائي وكذلك القضايا الإقليمية الأوسع». والجمعة الماضي أجرى بوريطة مباحثات مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات.

مجموعات عمل

وذكرت وكالة المغرب العربي الرسمية للأنباء أن المباحثات «تناولت عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك»، وقالت الوكالة إن المسؤولين اتفقا خلال هذه المباحثات «على تشكيل مجموعات عمل ستشرف على إبرام اتفاقات تعاون في العديد من المجالات ولا سيما الاستثمارات والفلاحة والمياه والبيئة والسياحة والعلوم والابتكار والطاقة»، وأوضحت أن مجموعات العمل سوف تجتمع عبر تقنية الاتصال المرئي بسبب القيود التي تفرضها جائحة كورونا.

وأضافت أن وفداً مغربياً رفيع المستوى سيزور إسرائيل في أقرب وقت، ربما خلال الشهر الجاري، لوضع اللمسات الأخيرة على شروط هذه الاتفاقات، وقالت الوكالة إن من المتوقع أيضاً أن يزور وفد إسرائيلي برئاسة بن شبات المغرب.

طباعة Email