قرار أمريكا تصنيف الحوثي منظمة إرهابية يدخل حيز التنفيذ

بدأ يوم أمس سريان قرار الإدارة الأمريكية تصنيف ميليشيا الحوثي منظمة إرهابية،قبل يوم واحد من أداء الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن اليمين الدستورية رئيساً للبلاد.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية الليلة الماضية إن العقوبات على ميليشيا الحوثي ستستثني الجانب الإنساني والإغاثي، وذلك عبر إعفاءات جديدة إذ أعفت جماعات إغاثة متعددة، ومنها الأمم المتحدة والصليب الأحمر، وجاء في الإشعار إن الإعفاء يهدف إلى السماح لجماعات الإغاثة بدعم المشاريع الإنسانية وبناء الديمقراطية والتعليم وحماية البيئة في اليمن.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت لأسبوع الماضي أنها أبلغت الكونغرس بنيتها تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية بدءاً من الـ19 من يناير الجاري.

يأتي هذا في وقت عاودت ميليشيا الحوثي أمس مداهمة القرى في منطقة الحيمة شرقي مدينة تعز، بعد أسبوع من حملة عسكرية استهدفتها وقتل فيها 11 مدنياً عارضوا استحداث الميليشيا مواقع عسكرية في أحد الجبال المطلة على التجمعات السكنية. وذكرت مصادر محلية في تعز أن 11 عربة عسكرية أرسلتها ميليشيا الحوثي إلى قرى منطقة الحيمة وبينها أربعة أطقم من الشرطة النسائية، حيث داهمت المنازل في عدد من القرى في المنطقة.

واعتدت على السكان أثناء تفتيش المنازل وإن الشاب أدهم أمين الصوفي في قرية الأكمه بالحيمة تعرض للاعتداء بالضرب المبرح من قبل عدد من مسلحي الحوثي، لينقل إثر ذلك إلى العناية المركزة في مدينة القاعدة.

وحسب المصادر فإن الميليشيا كسرت أقفال المنازل المهجورة وفتشتها بحثاً عن مؤيدين للشرعية، قبل أن تقوم بنهب محتويات تلك المنازل، ضمن حملة ترهيب متواصلة منذ أسبوع حين قصفت هذه التجمعات السكانية إذ اختطفت 140 من السكان، ودمرت 19 منزلاً مع اقتحام أكثر من 100 منزل كما أجبرت أكثر من 110 مدنيين على النزوح القسري من قراهم.

طباعة Email