انتهاكات تركية متواصلة في الحسكة

واصلت ميليشيات تركية ممارساتها الإجرامية أمس، بحق السكان المدنيين ضمن المناطق التي يحتلونها بريف الحسكة السوري، حيث أقدمت على الاستيلاء على عدة محلات تجارية وحولوها إلى مستودعات أسلحة.

وذكرت مصادر أن الميليشيات استولوا على مدى الأيام الأخيرة على عدة محال تجارية في مدينة رأس العين، بعد طرد مالكيها الأصليين تحت تهديد السلاح ونهب محتوياتها وحولوها إلى مستودعات للأسلحة والذخائر.

ولفتت المصادر إلى أن مثل هذه الممارسات الإجرامية تكررت في الآونة الأخيرة في مناطق عدة، ولا سيما بريف رأس العين، بالتعاون مع تجار أسلحة أتراك، وبغطاء من قوات تركية بهدف طرد الأهالي من منازلهم ومحالهم التجارية وتهجيرهم خارج مدينتهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات