الإمارات تغيث مناطق الساحل الغربي ومخيّمات النازحين

دشّنت دولة الإمارات عبر هيئة الهلال الأحمر برنامج المساعدات الإغاثية لعام 2021 في الساحل الغربي، مستهدفة النازحين في مخيم الوعرة بمديرية الخوخة، ومخيم الحيمة بمديرية التحيتا التابعتين لمحافظة الحديدة.

ووزّعت فرق الإغاثة 20 طناً من المساعدات الغذائية المتكاملة كجزء من كمية كبيرة من المساعدات وصلت إلی ميناء المخا مطلع الأسبوع الماضي وتقدر بنحو 520 طناً لتغطية مناطق الاحتياجات في قری التحيتا وحيس والدريهمي وبيت الفقية، فضلاً عن مخيمات النازحين ومناطق الخوخة والحوك والحالي والقری الناٸية والأسر الفقيرة في محافظة تعز.

وقال مسؤول في فرق الإغاثة إنّ الهيئة بصدد تدشين المساعدات الإغاثية لعام 2021 لسكان الساحل، وإعادة الأمل لسكان هذه المناطق النائية المحرومة، ورفع المعاناة عن كاهل أهالي القرى الذين يعانون شح الموارد الاقتصادية، ودعم المقدرة على مواجهة أعباء الحياة وسبل المعيشة، مشيراً إلى أنّ هيئة الهلال الأحمر ستواصل مسيرتها الإنسانية لتصل إلی الفقراء والمحتاجين والمعوزين والنازحين.

بدوره، أكّد مدير الوحدة التنفيذية في الخوخة أنّ هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لم ولن تدخر جهداً في سبيل إغاثة سكان الساحل الغربي، لافتاً إلى أنّ المساعدات تصل إلی مستحقيها دون توقّف، الأمر الذي لم تصنعه أي منظمة إنسانية في الساحل.

وقدم مدير الوحدة التنفيذية في الخوخة، الشكر الجزيل لدولة الإمارات ممثّلة في هيئة الهلال الأحمر على جهودها المثمرة في شتی المجالات الخدمية.

إلى ذلك، أعرب المستفيدون عن شكرهم لدولة الإمارات على دعمها المستمر عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر التي تسهم في تخفيف معاناتهم جراء هذه الظروف الإنسانية الصعبة، مشيرين إلى أنّ دولة الإمارات تظل دوماً يد السخاء والعطاء.

وتأتي المساعدات الإغاثية لمناطق الساحل الغربي استمراراً للحملة الإنسانية التي تقوم بها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لإغاثة السكان في المناطق الريفية والنائية، فيما تستمر الهيئة في تزويد الأسر المتضرّرة في المناطق المحرّرة بالمساعدات الإغاثية والإيوائية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات