توقيع أول اتفاق اقتصادي لتعزيز الشراكة بين المغرب وإسرائيل

شهد يوم أمس توقيع أول اتفاق اقتصادي بين تل أبيب والرباط في قطاعي الاستثمار والتمويل.

وقالت الخارجية الإسرائيلية ، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «وقعت وزارتا المالية الإسرائيلية والمغربية اتفاقية للتعاون في الاستثمار والتمويل، من شأنها أن تسهم في ازدهار المنطقة بأسرها». وأضافت: «الاتفاق يسهم في زيادة التبادل التجاري بين البلدين إلى نصف مليار دولار سنوياً». ولفتت إلى أن هذه هي أول اتفاقية اقتصادية بين البلدين منذ الإعلان عن إقامة العلاقات بين البلدين في العاشر من الشهر الجاري.

آفاق التعاون

وتزامن ذلك مع بحث وزير الاقتصاد والصناعة الإسرائيلي عمير بيرتس مع نظيره المغربي مولاي حفيظ العَلَمي، آفاق التعاون الصناعي بين البلدين. وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، إن اللقاء تم عبر تقنية التواصل عن بعد، مضيفة أن «بيرتس، وهو من جذور مغربية، تحدث بلهجة مغربية». وتابعت: «دار الحديث عن قطاعات النسيج، والأغذية، والبحث التطبيقي في الصناعة، والتكنولوجيات الخضراء، وصناعة الطاقات المتجددة».

زيارة

وقالت صحيفة إسرائيلية إن وفداً من الرباط وصل إلى إسرائيل لإعادة فتح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب.

وذكرت صحيفة «جيروزاليم بوست» الإسرائيلية أن وفداً دبلوماسياً مغربياً يزور إسرائيل للمرة الأولى منذ إعلان العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في وقت سابق من الشهر الجاري.

خط مباشر

ومساء السبت الماضي، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في بيان «اتفقت مع العاهل المغربي الملك محمد السادس خلال مكالمتنا الهاتفية على أن وفداً مغربياً سيصل إسرائيل في بداية الأسبوع، من أجل فتح مكتب اتصال تمهيداً لفتح سفارة وتدشين خط طيران مباشر بين البلدين».

إضاءة

زار وفد أمريكي إسرائيلي 22 ديسمبر الجاري الرباط، قادماً من تل أبيب في أول رحلة طيران مباشر بين البلدين، عقب استئناف العلاقات الدبلوماسية. وفي 10 ديسمبر الجاري أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتفاق سلام بين المغرب وإسرائيل. وفي تغريدة عبر «تويتر»، قال ترامب إن «الجانبين اتفقا على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة»، مؤكداً أن «الخطوة تعد إنجازاً هائلاً للسلام بمنطقة الشرق الأوسط».

طباعة Email