محمد القدسي ... 34 عاماً مع القائد المؤسس

"مبروك لشعبنا وأمتنا العربية هذا الاتحاد" أول تعليق للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، بعد رفع علم الاتحاد لأول مرة وللأبد في قصر الجميرا للإعلامي محمد القدسي، أحد رفقاء زايد في رحلة استمرت 34 عاما شهد خلالها أحداثا مهمة. شهادات أخرى ثرية قبل وأثناء الاتحاد يرويها القدسي. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات