أغنية راقصة على إيقاع البوب من وحي "كورونا"

قد يلهم وباء كورونا (كوفيد-19) أكثر من الخوف أو العناوين الرئيسية المحبطة في وسائل الإعلام العالمية، لكن في فيتنام، انبثقت عنه أغنية بعنوان Ghen Cô Vy، التي كانت في البداية عبارة عن رسالة وقائية ضد الفيروس، إلا أنها في طريقها لأن تصبح أيقونة يوتيوب بعد أن وصل عدد مشاهداتها في فترة زمنية قصيرة إلى عدة ملايين من المرات، بالإضافة إلى تشاركها على شبكات التواصل الاجتماعي، بحسب (euronews). 

الأغنية، التي تؤدى على إيقاع البوب، هي نتاج تعاون بين المعهد الوطني للصحة المهنية والبيئة الفيتنامي و Khắc Hưng للموسيقى والأغاني، ويتغنى بها نجما البوب الفيتناميان  MIN و Erik. 

يوضح موقع Saigoneer أن لحن الأغنية مقتبس من لحن سابق لهذين الفنانين بعنوان Ghen، مع تغيير في الكلمات لتصبح تتحدث عن أصل فيروس كوفيد-19 والممارسات الجيدة للحماية والوقاية منه، مثل: اغسل اليدين، لا تلمس وجهك،،، إلخ.

تقدم اليوتيوبر نيكي تشاو نغيتش تران، التي ترجمت كلمات الأغنية إلى اللغة الإنجليزية، بعض الإجابات لفهم معنى العنوان، Ghen Cô Vy ، حيث تقول إن Ghen تعني الغيرة، و Cô Vy تعني كوفيد و Cô تعني سيدتي، و Vy هو اسم فيتنامي شائع. 

يصور الفيديو الفيروس على أنه شخص يحاول تفكيك زوجين. في بداية الفيديو يتجادل الزوجان، وفي النهاية يجتمعان، كما يرسخ الفيديو الأدوار التقليدية المخصصة للرجال والنساء ".

"نأمل أن تضيء الأغنية عقولنا"

يقول نص الفيديو الأصلي: "بهذا المشروع، نريد بناء الثقة في المجتمع، حتى نتمكن من توحيد جهودنا لمكافحة COVID-19  كوفيد-19. دعونا نغسل أيدينا، نفرك، نفرك، نفركها. 

كما أن كلمات أغنية Ghen Cô Vy تهدف أيضا إلى دعم الروح المعنوية للبلد والموظفين الصحيين. "في هذا الوقت الحرج من الحرب ضد الفيروس، نأمل أن ترفع الأغنية من معنوياتنا، وتخفف من ضغوط المقاتلين في الخطوط الأمامية لهذه الحرب"، محددة هؤلاء الجنود في: فريق الخبراء والأطباء والعاملين في مجال الرعاية الصحية والملايين من العمال الآخرين الذين هم في طليعة التعرض والكفاح اليومي ضد هذا المرض".

وترجع شهرة هذه الأغنية خارج فيتنام لحلقة من برنامج "Last Week Tonight on the COVID-19"، حيث صاح الممثل الفكاهي ومقدم الحصة جون أوليفر: "هذه الأغنية لا تصدق".

ولم تحتاج  Ghen Cô Vy لوسائل الإعلام أو شبكات التاوصل الغربية حتى تكتسح وسائل التواصل الاجتماعي، حيث أصبحت على منصة TikTok، لمشاركة الفيديو التي تحظى بشعبية خاصة بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 24 عامًا، في ظرف قصير لحنا مرجعيا لتحدي الرقض.

يقول كوانغ دانغ، الراقص الذي يقف وراء هذا التحدي لبيلبورد: "أردت استخدام لغتي الخاصة، والرقص، لنشر المعلومات الصحيحة لمكافحة Covid-19، لأكبر عدد ممكن من الناس"، آملا أن تصل بخاصة للشباب، فهم عمومًا لا يتلقون المعلومات الصحيحة"، بحسب رأيه.

ويضيف كوانغ دانغ "قد تمت مشاهدة الفيديو الخاص بالأغنية على شبكتي يوتيوب وانستغرام عشرات الآلاف من المرات، ملهمة الكثير من المقلدين. "أعتقد أن المعرفة هي مصدر قوة، ونحن في عصر المعلومات"، ويتابع: "لدينا معلومات خاطئة في كل مكان. لذلك من الضروري أن يكون لدينا وعي جيد ومعلومات جيدة حتى نتمكن من استخدام قوتنا بالطريقة الصحيحة".

كلمات دالة:
  • كوانغ دانغ،
  • فيتنام ،
  • كوفيد-19،
  • جون أوليفر،
  • بوب
طباعة Email
تعليقات

تعليقات