سائق تاكسي يرعب الركاب.. شاهد ماذا فعل

أعلنت هيئة التاكسي والليموزين في مدينة نيويورك، أنها ربما تلغي ترخيص قائد التاكسي والممثل الكوميدي جيمي فيلا، بعدما سبب الرعب للركاب، حين وضع حية "بورمية" ضخمة في السيارة، لتصوير رد فعل الركاب بالفيديو.
 
وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، يظهر الشريط الذي أطلق عليه "الحيات في سيارة التاكسي" ركاب السيارة وقد بدا عليهم الرعب الشديد، فيما راح بعضهم يصرخون، وآخرون يصبون لعناتهم، حتى عندما وقّعوا تصريحات بث الشريط، لم يكونوا سعداء.
 
ونقلت صحيفة "نيويورك ديلي بوست" عن هيئة التاكسي والليموزين في مدينة نيويورك، أن "خدعة فيلا" جاءت مخيبة للآمال، وربما تلغي تصريحه بقيادة التاكسي.
 
وأضافت الهيئة: إن القواعد لا تسمح لقائد التاكسي أن يتحرش بالزبائن أو يعتدي عليهم، وهو ما حدث في هذا الشريط.
 
وتظهر في الشريط سيدة وهي تصيح: "أي نوع من التاكسي هذا؟ فيرد عليها فيلا قائلاً: "كان يجب أن تخبريني أنك لا تحبين الحيات".
 
وقالت الصحيفة: رغم ذلك وقّع ركاب التاكسي تصريحاً بعرض شريط الفيديو، ولم يتقدموا بشكاوى".
 
وحسب "نيويورك ديلي بوست": كان فيلا يعمل سائق تاكسي بالهيئة حتى عام 2010، واتجه بعدها إلى العمل بالبرامج الكوميدية، ولم يقُد التاكسي على مدى 4 سنوات، حتى سجل هذا الشريط.
 
ونقلت الصحيفة عن فيلا قوله: "إذا كانوا يريدون رخصتهم فليأخذوها، هذه أسوأ مهنة في العالم".
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات