«أكلات الإغلاق» تتصدّر الأذواق في 2020

انهالت هذا العام على صفحات الإنترنت صور لا تعدّ للأطباق بتلاوينها وأشكالها وغرائبها التي لا تنتهي، وشكل بعضها البطل الصامت لعام 2020، لاسيما خبز «الفوكاشيا» والكيك المعدّ داخل حلة الضغط، وفق ما ذكر موقع «مينت لاونج».

وفي عالم التواصل الاجتماعي للطهو، حققت عجينة الخبز المختمرة نجاحاً بارزاً، إلا أنها لم تكن وخبز الموز الذي بدأ يحصد بعض الاهتمام التيارات السائدة بقوة، حيث حققت البيتزا وطبق «ديسي باف» الهندي بعض الضجيج أيضاً ولو افتراضياً.

وقام الطهاة المنزليون بتجربة صنع الكيك بلا فرن في حلة الضغط، فيما اختار البعض الميكرويف لإعداد كيك الفنجان وصنع الأولاد أولى فطائر البيتزا. وشكل إظهار الجانب الفني في صنع الفوكاشيا في ظل الامتناع القسري عن الخروج والتلاحم خلال الطهو مصدر فرح وسعادة لكثيرين.

أما العائلات التي خافت من طلب البيتزا الجاهزة من الخارج، لبت طلب أولادها الملحّ على الطبق المفضل بصنعه من الصفر وتزويده بشتى أنواع الحشوات اللذيذة للاستفادة من الطعم ومن إبقاء الأولاد منشغلين.

واشتهر كذلك الخبز الهندي المحشو «لادي باف» الذي يشكل أساس تجربة طعام الشوارع الهندي، وقد شرع البعض في إعداده من الصفر، حتى إن بعض الطهاة اختاروا إنشاء مطاعم مخصصة له بعد اكتشاف مدى شعبيته وشهرته.

طباعة Email