علماء فلك صينيون يعثرون على 591 نجماً فائق السرعة

كشف فريق من الباحثين الصينيين591 نجماً فائق السرعة استناداً إلى بيانات من تلسكوب طيفي من الألياف متعدد الأجسام بمنطقة السماء الكبيرة «لاموست» ومرصد «غايا» الفضائي التابع لوكالة الفضاء الأوروبية. وتتحرك النجوم فائقة السرعة بسرعة غير اعتيادية، وقد تغادر في نقطة ما المجرة، بحسب ما أشار إليه وكالة «شينهوا».

ومن بين النجوم المكتشفة حديثاً، 43 قد أفلتت على الأرجح من قيود الجاذبية لمجرة درب التبانة، وطارت في الفضاء بين المجرات. ووصل إجمالي عدد النجوم فائقة السرعة إلى 550 منذ العثور على الأولى في العام 2005.

ورفع الاكتشاف الجديد العدد الكلي للنجوم المعروفة إلى الضعفين، بحسب ما أشار لي ينبي من المرصد الفلكي الوطني في الصين التابع لأكاديمية العلوم ومدير البحث، في حين قال الباحث لو يوجون إن النجوم فائقة السرعة يمكن أن تقدم أفكاراً عميقة حول موضوعات متعلقة بعلوم الفضاء بدءاً من الثقب الأسود وصولاً للهالة المجرية البعيدة. وحلل الباحثون الخصائص الكيميائية والحركية للنجوم الـ591 فائقة السرعة، ووجدوا أنها تنتمي لنجوم الهالة الداخلية.

طباعة Email