لدعم تطوير مشاريع بـ55 مليون درهم

تفاهم بين «صندوق خليفة» وزامبيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقع صندوق خليفة لتطوير المشاريع، ووزارة تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة في جمهورية زامبيا، مذكرة تفاهم بهدف دعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة في زامبيا بمبلغ قدره 55 مليون درهم «يعادل 15 مليون دولار أمريكي».

وقع المذكرة بحضور معالي الشيخ شخبوط بن نهيان وزير دولة، كل من علياء المزروعي الرئيس التنفيذي في صندوق خليفة، وستانلي كاكوبو وزير الخارجية والتعاون الدولي في جمهورية زامبيا، ويهدف هذا التعاون إلى تعزيز ثقافة ريادة الأعمال وإقامة مشاريع وفرص عمل جديدة وتمكين فئة الشباب والمرأة، وذلك للمساعدة على بناء اقتصاد قوي في زامبيا.

وستسهم مذكرة التفاهم في تمويل مشروعات مستدامة متنوعة، إضافة إلى إيجاد فرص عمل للشباب والمرأة في زامبيا.

وقالت علياء المزروعي: «إن المذكرة تجسد أهمية العلاقات التي تجمع الإمارات وزامبيا بجانب مساعي صندوق خليفة لتعزيز ثقافة ريادة الأعمال وتشجيع الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة المبتكرة على النهوض والتوسع بوتيرة أسرع في زامبيا وتمكين الشباب والمرأة عن طريق توفير الفرص والوظائف المناسبة وبصورة عامة تسهيل عملية نمو المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال الاستثمارات المناسبة لرأس المال».

من جانبه عبر ستانلي كاكوبو وزير الخارجية والتعاون الدولي عن شكره وتقديره للدعم الذي يقدمه صندوق خليفة، والذي يتيح إمكانية تطوير الاقتصاد والمجتمع في زامبيا ونموهما، مؤكداً ما يربط بين البلدين من علاقات متميزة متينة.

وأضاف: «إننا نركز بشدة على تنمية الاقتصاد الزامبي وبفضل الدعم الذي يقدمه صندوق خليفة سنتمكن من الاقتراب خطوة أخرى نحو تحقيق تلك الرؤية، مشيراً إلى أن هذه المنحة ستمكن الوزارة من تقديم الدعم المناسب إلى الشركات المعنية بالابتكار والساعية إلى تحقيق رسالتها إلى جانب تقديم الدعم إلى مزيد من فئة الشباب والسيدات لكي يتمكنوا من المضي قدماً في مشاريعهم وأداء دورهم في نقل زامبيا نحو الأفضل».

طباعة Email