الطاير يناقش التعاون في مجال الاستدامة والتصدي للتغير المناخي مع وفدين من بلجيكا وكندا

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2023، وفداً بلجيكياً رفيع المستوى برئاسة معالي فيليب هنري، وزير المناخ والطاقة والتنقل والبنية التحتية في بلجيكا، وسعادة أنطوان ديلكور سفير مملكة بلجيكا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة. وضم الوفد البلجيكي الزائر ممثلي 6 شركات بلجيكية تعمل في قطاعات الطاقة والمياه والبنية التحتية.

كما استقبل معاليه وفداً كندياً برئاسة سعادة كاثرين ستيوارت، سفيرة التغير المناخي في كندا. وضم الوفد الكندي سعادة جون فيليب لينتو، القنصل العام لكندا بدبي والإمارات الشمالية، وجبرائيل جبور، المفوض التجاري للقنصلية العامة لكندا في دبي.

حضر الاجتماعين، الذين عقدا في منصة الهيئة في القمة العالمية لطاقة المستقبل ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة 2023، المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز؛ والدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية؛ والمهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل، وخولة المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي.

أشار معالي سعيد الطاير إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تربطهما علاقات راسخة مع كل من بلجيكا وكندا، مؤكداً أن دولة الإمارات تدعم الجهود العالمية الهادفة إلى التصدي للتغير المناخي من خلال طرح حلول فاعلة لدعم القطاعات المحلية منخفضة الكربون ومشروعات رائدة تدعم الاستراتيجيات والتطلعات في التحول نحو الاقتصاد الأخضر المستدام. كما أكد معاليه أهمية تعزيز التعاون الاستراتيجي بين هيئة كهرباء ومياه دبي والشركات البلجيكية والكندية لا سيما في المجالات المتعلقة بالبنية التحتية والاستدامة والطاقة المتجددة والنظيفة.

وسلط معالي الطاير الضوء خلال الاجتماعين على أبرز مشاريع هيئة كهرباء ومياه دبي لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة في توفير بنية تحتية متطورة وفق أعلى المعايير العالمية، انسجاماً مع خطة دبي الحضرية 2040 التي ترسم خريطة متكاملة لتحقيق تنمية عمرانية مستدامة في دبي. وتواكب الهيئة الزيادة في الطلب على الطاقة والمياه من خلال رفع القدرة الإنتاجية التي تصل حالياً إلى 14,517 ميجاوات من الكهرباء و490 مليون جالون من المياه المحلّاة يومياً، إضافة إلى رفع قدرة شبكات النقل والتوزيع بما يواكب التوسع الكبير الذي تشهده دبي.

كما تحدث معالي الطاير عن مشاريع الهيئة في مجال الاستدامة والطاقة المتجددة والنظيفة لتنفيذ استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحیاد الكربوني 2050 لإمارة دبي لتوفیر 100% من القدرة الإنتاجیة للطاقة من مصادر الطاقة النظیفة بحلول 2050. ومن أبرز المشاريع التي تنفذها الهيئة لتحقيق هذا الهدف مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم وفق نموذج المنتج المستقل للطاقة، وستصل قدرته الإنتاجية إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتبلغ القدرة الإنتاجية الحالية للمجمع 2027 ميجاوات بما يشكل نحو 14% من إجمالي القدرة الإنتاجية الإجمالية للطاقة الكهربائية في دبي.

وأوضح معالي الطاير أن نتائج هيئة كهرباء ومياه دبي تتفوق على نخبة الشركات الأوروبية والأمريكية في العديد من مؤشرات الأداء الرئيسية، فقد بلغت نسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء في الإمارة 2.2% مقارنة مع 6-7% في أوروبا والولايات المتحدة، ونسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع المياه 4.5% مقارنة مع 15% في أمريكا الشمالية. وحققت الهيئة رقماً عالمياً جديداً في متوسط انقطاع الكهرباء لكل مشترك، حيث سجلت دبي متوسط 1.19 دقيقة انقطاع لكل مشترك في العام، مقارنة مع 15 دقيقة لدى نخبة من شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.

وأشار معاليه إلى أن أسبوع أبوظبي للاستدامة والقمة العالمية للاقتصاد الأخضر التي تنظمها المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر وهيئة كهرباء ومياه دبي والمجلس الأعلى للطاقة في دبي، أسهمت منذ انطلاقها في حشد الجهود العالمية لتعزيز العمل المناخي وسلطت الضوء على أهمية تضافر الجهود الدولية في مواجهة التحديات المناخية باعتبارها تطال بتأثيرها العالم أجمع. كما يعد معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) ودبي للطاقة الشمسية الذي تنظمه الهيئة أحد أهم وأكبر المعارض المتخصصة في قطاعات الطاقة والمياه والبيئة والنفط والغاز والتنمية الخضراء والقطاعات ذات الصلة.

 

طباعة Email