أكاديميون: العلاقات الإماراتية الكورية نموذج للعلاقات الراسخة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد أكاديميون مختصون في العلاقات الدولية أن هناك علاقات متجذرة منذ القدم تربط دولة الإمارات العربية المتحدة وكوريا الجنوبية امتدت لـ 4 عقود.

 

تعزيز

 

وأكد الدكتور محمد فراس النائب أستاذ العلاقات الدولية؛ مستشار كلية الإعلام في الجامعة الأمريكية في الإمارات أن زيارة رئيس كوريا الجنوبية للدولة تأتي في إطار السعي الدؤوب لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لبناء وتعزيز شبكة العلاقات الدولية المميزة الخاصة بالإمارات، وعلى الرغم من الزخم السياسي الكبير لزيارة رئيس كوريا الجنوبية التي تعتبر إحدى بوابات آسيا الكبرى وفاعلاً مهماً في التحالفات الدولية، إلا أن الزخم الاقتصادي والتكنولوجي لهذا الحراك الدولي لا يقل أهمية كون كوريا الجنوبية من الدول ذات الريادة الاستثنائية في مجالات التكنولوجيا المتنوعة، وحيث إن دولة الإمارات العربية المتحدة تفرد اهتماماً كبيراً بالتنمية المستدامة التي تعتبر التكنولوجيا إحدى ركائزها المحورية.

 

استكمال

 

ومن جانبه، أكد الدكتور هيثم السامرائي عميد كلية الاتصال الجماهيري بجامعة أم القيوين أن زيارة رئيس جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة إلى الإمارات، تأتي في إطار الشراكة الاستراتيجية الخاصة التي تجمع البلدين، فعلى مدار عقود كانت سيول تنظر إلى الإمارات بوصفها شريكاً اقتصادياً وتجارياً مهماً.

وأكد الدكتور نصر الدين عبدالقادر من جامعة عجمان أن زيارة الرئيس الكوري الجنوبي للدولة تعتبر مهمة بكل المقاييس وتوثق لمرحلة مهمة من مراحل التلاقي بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوريا باعتبارها واحدة من الدول الرائدة في مجال التقنية الرقمية، وتمثل الزيارة فرصة للتعاون المشترك بين البلدين في المجالات المختلفة.

 

تغييرات

 

ومن جانبه، أكد الدكتور بهاء الدين علي بشير من كلية الاتصال الجماهيري بجامعة أم القيوين أن الإمارات وكوريا الجنوبية ترتبطان بعلاقات استراتيجية وثيقة، فهي تعد نموذجاً ناجحاً للعلاقات الثنائية الدولية، كما أن الدولتين ترتبطان بتعاون ثنائي وثيق في مجالات التجارة والاستثمار التي حفزت النمو الاقتصادي للبلدين، كما أن الإمارات وكوريا ترغبان في توسيع نطاق الاستثمار وإمدادات الطاقة وحجم التجارة الثنائية، وتعزيز التبادلات والتعاون الثنائي في مجالات التمويل، والطاقة الإنتاجية، والتكنولوجيا وغيرها من المجالات، ودعم التعاون مع الشركات الكورية لجعل التعاون بينهما نموذجاً مثالياً للتعاون بين دول العالم.

طباعة Email