ملتقى مديري الأمن يناقش أبرز المستجدات الأمنية

خليفة السليس والمشاركون في الملتقى | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد خليفة إبراهيم السليس، المدير التنفيذي لمؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية، أن هناك تحديثات مستمرة في القوانين والتشريعات المنظمة لعملية الموافقات الأمنية، والتصاريح اللازمة التي تقوم المؤسسة بإصدارها وإنفاذها، وترخيص الكوادر المشاركة فيها، ضمن دورها الحيوي كجهة تنظيمية مسؤولة عن قطاع الأمن الخاص، وذلك بهدف تعزيز السياسات الأمنية في دبي، وضماناً للحفاظ على سلامة وأمن الجمهور والممتلكات، خلال مثل هذه الفعاليات البارزة والحيوية، والتي تتطلب تضافر الجهود الأمنية بين القطاعين الحكومي والخاص.

جاء ذلك، خلال الملتقى الأول لمديري الأمن لمؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية «سيرا»، الذي أقيم أمس في فندق جراند حياة دبي، بحضور مسؤولي الإدارات بالمؤسسة، ومسؤولين من القيادة العامة لشرطة دبي وخدمة الأمين، والمدعوين من مديري الأمن الخاص بكافة القطاعات الحيوية في الإمارة.

وتضمن الملتقى، الذي من المقرر عقده سنوياً، جلسات نقاشية توعوية لمديري الأمن حول الإجراءات والممارسات التي يتعين على مديري الأمن الإلمام بها وتفعيلها، قبيل الاستعداد لاحتفالات رأس السنة، التي طالما تميزت إمارة دبي بتنظيمها في كافة أنحاء الإمارة بمستويات منقطعة النظير من الإبهار التقني، مع الحفاظ على أعلى معايير الأمن والسلامة.

فئات

وبدأت الجلسات، بمشاركات الضيوف المتحدثين من الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي وخدمة الأمين، وتلى ذلك كلمة لمدير قسم التفتيش بمؤسسة تنظيم الصناعة، طرح فيه أهم مستجدات، كما حرصت المؤسسة على أن يشهد هذا الملتقى السنوي، تسليط الضوء على الدور الفعال الذي يقوم به مقدمو الخدمات الأمنية في القطاع الخاص، للمساهمة في الحفاظ على مكتسبات الأمن والرخاء في إمارة دبي، وذلك من خلال تكريم سنوي في 3 فئات، فئة الشركات الداعمة والراعية للخدمات المجتمعية، فئة مديري الأمن الأكثر تأثيراً، وأخيراً، فئة الخدمة الأمنية المتميزة لمديري الأمن العاملين لعشرين عاماً أو أكثر.

تقدير

وقام خليفة إبراهيم السليس، المدير التنفيذي للمؤسسة، بتسليم شهادات ودروع التقدير للفائزين ضمن الفئات الـ 3 لهذا العام، معبّراً عن امتنانه لجهود مديري الأمن، وأهمية دعمهم بالتدريب والتوعية وتقدير تميّزهم، قائلاً: نلتزم في المؤسسة بدورنا الريادي في إثراء القطاع الأمني بكوادر قيادية مؤهلة وواعية، ترتقي لمسؤولية الحفاظ على استدامة مكانة دبي، كواحدة من أكثر المدن أماناً في العالم، لذلك، حرصنا على إطلاق الملتقى السنوي الأول لمديري الأمن، ونحن سعداء بالتواصل معهم، وتكريم المتميزين منهم في هذا التوقيت الفريد من العام، حيث يعتبر الملتقى امتداداً لسلسلة الاجتماعات التنظيمية التي تعقدها «سيرا»، مع مديري أمن الشركات والمؤسسات الخاضعة لها، بهدف التطوير المستمر لكفاءات وخبرات إدارة العمليات الأمنية في القطاعات المختلفة.

طباعة Email