محمد الشرفاء: دور رائد للإمارات في تسهيل التجارة الدولية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي محمد علي الشرفاء، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، أن استضافة الإمارات المؤتمر الوزاري الثالث عشر لمنظمة التجارة العالمية في عام 2024 والذي ينعقد في أبوظبي تعكس مكانة الدولة مركزاً عالمياً للتجارة ودورها الرائد في دفع جهود تسهيل التجارة الدولية في ظل المتغيرات الكبرى الحالية التي لم يشهدها العالم منذ عقود.

وقال لوكالة أنباء الإمارات إن اجتماع وزراء التجارة في مؤتمر منظمة التجارة العالمية يعد حدثاً عالمياً يحظى بأهمية قصوى في مختلف الأوساط الاقتصادية والتجارية العالمية خاصة خلال الوقت الراهن الذي يشهد العديد من المتغيرات في حركة التجارة العالمية وسط العديد من التحديات التي يشهدها العالم.

حلول

وأضاف إن انعقاد المؤتمر يجسد حرص القيادة على دعم دور الإمارة الاقتصادي العالمي منصة دولية لبحث حلول لمختلف التحديات العالمية ولعب دور أكبر في هذا الإطار بالتعاون مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية. وتابع: نتطلع إلى أن يترك هذا المؤتمر الدولي بصمة واضحة في تعزيز التجارة الدولية وإيجاد حلول عملية للتحديات الراهنة وعلى رأسها تبادل المعلومات والبيانات وتسهيل دخول البضائع مختلف الأسواق العالمية في ظل عصر التجارة المفتوحة.

وقال إن المؤتمر المقبل يبني على النتائج والتوصيات التي تم إقرارها خلال المؤتمر الثاني عشر في جنيف الذي توصل إلى اتفاقيات تاريخية بشأن العديد من الموضوعات المطروحة بقوة على المشهد التجاري العالمي مثل التأهب للأوبئة وحقوق الملكية الفكرية وإلغاء حظر تصدير الأغذية ودعم مصائد الأسماك، فيما أصبح يعرف باسم «حزمة جنيف».

فريق واحد

وأشار إلى أنه خلال المؤتمر الثاني عشر أكدت الإمارات على أهمية عمل المجتمع التجاري العالمي بروح الفريق الواحد من أجل تعزيز دور منظمة التجارة العالمية كمنصة للمفاوضات التجارية ووضع القواعد التنظيمية لحركة التجارة العالمية.

طباعة Email