شملت طلبة الدراسات العليا والمسائية المنتظمة

تخريج 360 طالباً وطالبة في أكاديمية شرطة دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

شهد معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، حفل تخريج طلبة أكاديمية شرطة دبي، من الدراسات العليا والدراسات المسائية المنتظمة، والبالغ عددهم 360 طالباً وطالبة، يمثلون دولة الإمارات ودول مجلس التعاون، والدول العربية الشقيقة، وذلك في أربعة تخصصات وهي الدكتوراه في القانون، والماجستير في القانون، والماجستير في علوم الشرطة، والبكالوريوس في القانون.

وحضر الحفل اللواء الأستاذ الدكتور غيث غانم السويدي، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب بالوكالة، واللواء الأستاذ الدكتور المتقاعد محمد أحمد بن فهد، والشيخة هند المعلا، نائبة الرئيس للتوظيف واقتصاد المعرفة في كليات التقنية العليا، وسعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، ومساعدو القائد العام، ومديرو الإدارات العامة ومراكز الشرطة ونوابهم، والعميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي بالوكالة، مدير أكاديمية شرطة دبي، والعقيد الدكتور أحمد الشحي، عميد الأكاديمية، وأعضاء مجلس إدارة أكاديمية شرطة دبي، وأعضاء هيئة التدريس، وأهالي الخريجين.

وألقت كلمة الخريجين، الطالبة فاطمة عبيد راشد الحفيتي، ماجستير في القانون العام بتقدير امتياز، مهنئة زملاءها بالتخرج، موجهة الشكر للقيادة العامة لشرطة دبي، وراعي الحفل معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام، رئيس مجلس أكاديمية شرطة دبي، وكل من أحاط الطلاب والطالبات بالرعاية والدعم، مؤكدة جهود الأكاديمية في خلق بيئة محفزة ما كان له بالغ الأثر في التحصيل الدراسي والتميز.

وسلّم معالي الفريق عبدالله خليفة المري، شهادات التخرج للطلبة، ورافقه اللواء غيث غانم السويدي، واللواء ابن فهد، والعميد محمد الشامسي، والعقيد أحمد الشحي، وفي مقدمة الخريجين، تسلمت المستشارة منار الحمادي، شهادة الدكتوراه في القانون العام، لتكون بذلك أول إماراتية من أصحاب الهمم تنال درجة الدكتوراه من أكاديمية شرطة دبي. وهنأ معالي القائد العام لشرطة دبي، الخريجين، وأولياء أمورهم بهذا الإنجاز، متمنياً لهم مزيداً من التقدم والتطور والنجاح المهني والأكاديمي والشخصي.

صرح علمي

بدوره، قال اللواء الأستاذ الدكتور غيث غانم السويدي، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب بالوكالة، إنّ أكاديمية شرطة دبي تعد صرحاً علمياً أسهمت في 35 عاماً في تخريج الكوادر المتعلمة والمتسلحة بالمعرفة المتقدمة في القانون، ويسهم خريجوها في مسيرة النهضة والتنمية، وتصبح الأكاديمية وجهة تعليمية رائدة ومتميزة في سمعتها في مجال القانون ومجال العلوم الأمنية والشرطية، محلياً وإقليمياً ودولياً.

وأوضح العميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي، مدير أكاديمية شرطة دبي، أنّ الأكاديمية تحتفي بتخريج 360 طالباً وطالبةً من الدراسات العليا والدراسات المسائية المنتظمة، يمثلون دولة الإمارات ودول مجلس التعاون، والدول العربية الشقيقة.

خريجون

تخرج في أكاديمية شرطة دبي ضمن برامج الدراسات العليا والدراسات المسائية المنتظمة على مدار الخمس سنوات الماضية، 660 خريجاً وخريجة، بواقع 76 من حملة شهادات الدكتوراه، و264 من حملة شهادات الماجستير، و320 من حملة شهادات البكالوريوس في القانون.

وفي الدكتوراه، تخرج 62 من الذكور و14 من الإناث، بواقع 28 من حملة الدكتوراه في القانون العام، و29 من حملة الدكتوراه في القانون الخاص و18 من حملة الدكتوراه في القانون الجنائي، وواحد من حملة الدكتوراه في إدارة الأزمات الأمنية. وتخرّج في الماجستير، 185 من الذكور و79 من الإناث. وفي البكالوريوس، حصل 320 طالباً على الليسانس في القانون، بواقع 245 من الذكور، و75 من الإناث.

طباعة Email