الإمارات وقطر.. تعاون رياضي غير محدود

ت + ت - الحجم الطبيعي

تربط الإمارات وقطر علاقات وشراكات رياضية واسعة، وتعاون غير محدود ظهر جلياً، خلال تنظيم العاصمة القطرية الدوحة لبطولة كأس العالم 2022، والتي يسدل الستار على فعالياتها، اليوم، وقدمت الإمارات العديد من الخدمات والتسهيلات طوال فترة الحدث العالمي دعماً لإنجاح المونديال.

ويعكس الدعم الكبير من القيادة الرشيدة وحكومة الإمارات مساندة الجهود القطرية، من أجل نجاح الحدث، وتنظيمه على أكمل وجه باعتبار قطر أول بلد عربي يستضيف المونديال، إذ أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، دعم دولة الإمارات لقطر ومساندة جهودها في استضافة بطولة كأس العالم، التي تعد إقامتها في المنطقة إنجازاً كبيراً لدولة قطر، والعالم العربي.

وجسد حضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حفل افتتاح المونديال، تلبية لدعوة أخيه صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة، الدعم الكبير من سموه للحدث العالمي، وبما يعكس العلاقات الأخوية بين الدولتين، والروابط الوثيقة بين الشعبين الشقيقين، وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بهذه المناسبة «أن نجاح الحدث يعد إنجازاً للمنطقة العربية عامة، وإضافة خليجية مهمة للمشهد الرياضي العالمي»، جاء ذلك خلال تشريف سموه حفل الافتتاح، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي.

رحلات مكوكية

وعلى مدار أيام المونديال، شهدت الإمارات ارتفاع حركة المسافرين، عبر تنظيم رحلات مكوكية بين الإمارات والدوحة لنقل الجماهير المتوافدة من مختلف أنحاء العالم لحضور المونديال، بواقع 120 رحلة يومياً، ذهاباً وإياباً من دبي، تابعة لكل من «الخطوط الجوية القطرية» و«فلاي دبي»، إضافة إلى العديد من الرحلات، التي شهدتها مطارات الدولة الأخرى، ما أسهم في ارتفاع الحركة الجوية بين الإمارات، وقطر بنسبة 360% في تلك الفترة مقارنة بالشهر السابق عليها، حسب ما كشفت عنه الهيئة العامة للطيران المدني.

تسهيلات

وكثفت الإمارات جهودها من أجل المساهمة في نجاح كأس العالم، عبر تقديم العديد من التسهيلات والخدمات، بما يعكس دعم الدولة لنجاح ملف استضافة الحدث العالمي في قطر، عبر العديد من المبادرات، ومنها على سبيل المثال إطلاق البرنامج الترحيبي الداعم لاستضافة حاملي بطاقة «هيّا» والمخصصة لمشجعي المونديال، عبر منح تأشيرة للدخول والإقامة في الإمارات لمدة إجمالية، تصل إلى 90 يوماً، مع تخفيض رسومها، ما أسهم في تسهيل انتقال المشجعين لحضور المونديال.

ورحبت الإمارات بالجماهير الحاضرة لمتابعة المونديال، واستضافت دبي «مهرجان فيفا للمشجعين»، واستمتع الجمهور بأجواء مونديالية في العديد من الوجهات والمناطق، لمشاهدة مباريات كأس العالم.

تجربة مثالية

ووفرت كل من منطقة المشجعين في مدينة إكسبو، ومنطقة مهرجان المشجعين «بود إكس فيفا» في «دبي هاربور»، ومنطقة المشجعين في مدينة دبي للإعلام وغيرها تجربة مثالية للاستمتاع بمتابعة مباريات كأس العالم في الهواء الطلق، وفي أجواء مبتكرة مصحوبة بالعروض الترفيهية الحية والفعاليات والأنشطة المتنوعة.

واستعدت الإمارات للحدث العالمي واستقبال زواره، من خلال توفير الغرف الفندقية في الدولة لراحة المشجعين، ودعم المونديال خاصة بعد الطلب المتزايد من الجماهير على الإقامة في الإمارات، وجذبت العديد من الفنادق في الإمارات أكبر حصة ممكنة من جماهير المونديال، من خلال تقديم خدمات جيدة، إضافة إلى رفاهيتها.

معسكرات

وحرصت الإمارات على تسخير إمكاناتها وجهودها، لضمان نجاح معسكرات المنتخبات المشاركة في كأس العالم، خاصة في ظل البنية التحتية الرياضية القوية، التي تتمتع بها الدولة، والتي استضافت العديد من منتخبات المونديال، أبرزها منتخبات السعودية والمغرب والأرجنتين وغانا وسويسرا واليابان والكاميرون، إضافة إلى حشد من الوفود الإعلامية الرياضية، التي رافقت منتخبات بلادها، عبرت بعثات المنتخبات العالمية عن شكرها وامتنانها للإمارات على التجربة المميزة.

صورة حضارية

ورحبت دبي عبر مطاراتها بجماهير المونديال القادمة من مختلف دول وقارات العالم، بما يعكس الصورة الحضارية، وإظهار قيم الكرم وحسن الضيافة مع كل العالم، إلى جانب الحرص على ضمان انسيابية الحركة للجماهير، لضمان راحة كبيرة في السفر، إضافة إلى توفير فرصة فريدة للمشجعين للاستمتاع بأجواء بطولة كأس العالم، وحضور المباريات في قطر، ثم العودة إلى دبي في اليوم نفسه.

وحرصت الناقلة العالمية طيران الإمارات على توفير أجواء من المتعة لركابها في فترة المونديال، عبر بث مباريات كأس العالم مباشرة على جميع رحلاتها، كي يستمتع الركاب في جميع الدرجات بمشاهدة المباريات، وجهزت طيران الإمارات أكثر من 200 طائرة بإمكانات استقبال البث التلفزيوني الحي، بما في ذلك قناتا الرياضة «سبورت 24» و«سبورت 24 إكسترا».

طباعة Email