شهادة السلامة شرط لموافقات أعمال البناء في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد العميد خبير علي حسن المطوع، مساعد المدير العام للدفاع المدني بدبي لشؤون الإطفاء والإنقاذ أن الموردين ومقاولي مواد البناء العاملين في دبي يتوجب عليهم الحصول على شهادة اختبار منتجاتهم في مختبر الإمارات للسلامة، وأنه لن تصدر السلطات في الإمارة موافقات لأعمال البناء من دون شهادة السلامة، لافتاً إلى أن المختبر يقدم 90 اختباراً مختلفاً ويصدر 600 نوع من الشهادات.

وقال العميد المطوع إن الدفاع المدني في دبي يصدر شهادات سلامة للموردين للتأكد من أن مواد البناء الخاصة بهم مطابقة للمعايير، حيث يتم اختبار كل المواد والمنتجات في المختبر، ومنها الأبواب، والكسوة الخارجية للبنايات، والكابلات الكهربائية، والدهانات، ومرشات المياه، وأجهزة كشف الدخان قبل أن يتم إجازتها لتركيبها في الأبراج والمنازل والمستودعات، حيث يمكن للموردين اختبار منتجاتهم بسهولة ودقة عالية. وأضاف العميد المطوع إن أهم أهداف إنشاء المختبر استخدام أفضل المواد المقاومة للحريق لضمان أعلى مستويات الحفاظ على الأرواح والممتلكات، مؤكداً أن المختبر حاصل على الاعتماد الدولي من أوروبا والمملكة العربية السعودية ومصر بعد إجراء الاختبارات اللازمة.

وتابع المطوع: إن البيانات المتعلقة بالحرائق السابقة ستساعد المختبر على التطور والتأكد من أن منتجات البناء ذات نوعية جيدة، وهو الأمر الذي يؤكد ريادة الدفاع المدني في دبي في تسجيل أقل الخسائر في الأرواح والممتلكات عالمياً.

طائرات

من ناحية أخرى أفاد المطوع بأن الدفاع المدني في دبي يستخدم أحدث أنواع الطائرات من دون طيار لمواجهة حرائق الأبراج الشاهقة، وأن أكثر من 95 % من المباني في دبي لديها أنظمة إنذار حريق ذكية، حيث نهدف إلى منع الحرائق من خلال تقليل وقت الاستجابة إلى الصفر، عبر العديد من الإجراءات، منها استخدام منتجات مقاومة للحريق وأنظمة أمان متطورة للسيطرة على الحريق قبل أن يبدأ رجال الإطفاء في العمل.

طباعة Email