قفزة كبيرة في أداء دبي السياحي

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهد منتدى «سكيفت غلوبال فورم إيست»، أحد أبرز المؤتمرات والمنتديات التي تناقش قضايا قطاع السفر حول العالم، استعراضاً لأداء قطاع السياحة في إمارة دبي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري، التي أكدت حدوث قفزة كبيرة في مختلف جوانب القطاع السياحي. فقد سجل أعداد الزوار الدوليين نمواً بنسبة 134% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، حيث استقبلت دبي 11.40 مليون زائر مقارنة مع 4.88 ملايين زائر للفترة ذاتها من عام 2021، ولتقترب من 13.50 مليون زائر، الذين استقبلتهم دبي خلال عشرة أشهر من 2019.

نجاح باهر

كما تم إطلاع المشاركين في اللقاء على النجاح الباهر لقطاع الضيافة، الذي استمر في لعب دور رئيس في انتعاش دبي، فقد تزايدت شعبية دبي بين المسافرين الدوليين، مع وصول عدد عمليات البحث عن الإمارة على الإنترنت نحو 54 مليون عملية لكل شهر ضمن الربع الثالث من 2022، والتي كانت قريبة جداً من مستويات ما قبل الجائحة، كما أن الحجوزات في الأشهر القليلة الماضية تجاوزت مستويات ما قبل «كوفيد 19»، وبلغ متوسط الإشغال الفندقي بين يناير وأكتوبر 2022 أكثر من 71%، وهي واحدة من أعلى المعدلات في العالم، مقارنة بنسبة 64% للفترة ذاتها من العام الماضي، وأقل قليلاً من مستوى الإشغال البالغ 74% خلال الفترة ذاتها من 2019.

وفيما يختص بالسعة الفندقية، شهدت الفترة الماضية زيادة في عدد المنشآت الفندقية لتصل إلى 790 منشأة موفرة 144737 غرفة فندقية، مقارنة مع 736 منشأة و134478 غرفة فندقية للفترة ذاتها من 2021، و724 منشأة و122185 غرفة للفترة ذاتها من 2019، وتدل هذه الزيادة الملحوظة في عدد الفنادق على الثقة القوية لدى المستثمرين بقطاع السياحة بدبي.

غرف فندقية

وبلغ عدد الغرف المحجوزة للمبيت للأشهر العشرة الأولى من العام الجاري 30.40 مليون غرفة مقارنة مع 24.74 مليون غرفة للفترة ذاتها من 2021 بزيادة 23%، ومتجاوزة أرقام الفترة ذاتها للعام 2019، الذي سجل فيه 26.01 مليون غرفة بزيادة 17%، كما ارتفعت العائدات من الغرف المتوفرة من 295 درهماً للفترة ذاتها من 2019 إلى 362 درهماً للأشهر العشرة الأولى من 2022 بزيادة 23%، أما بالنسبة لمعدل السعر اليومي فقد سجل 506 دراهم بزيادة 32% للفترة ذاتها من العام الماضي، والذي بلغ فيه 384 درهماً، و27% للفترة المماثلة من 2019، والذي بلغ فيه 400 درهم.

وقد حقق قطاع الفنادق معدلات نمو تجاوزت مستويات ما قبل الجائحة، بما فيها ليالي الغرف المحجوزة، ومتوسط السعر اليومي، والإيرادات لكل غرفة متاحة، وتجاوز العرض مستويات ما قبل الجائحة بنسبة 18%، ولكن على الرغم من هذه الزيادة الكبيرة في العرض، فقد حققت فنادق دبي نمواً ملحوظاً في متوسط السعر اليومي، وكذلك الإيرادات لكل غرفة متاحة مقارنة مع معدلات عام 2019.

طباعة Email