نظمتها «الإمارات للفضاء» بالتعاون مع «بيانات»

ورشة عمل للتعريف بمشروع منصة تحليل البيانات الفضائية

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت وكالة الإمارات للفضاء، بالتعاون مع شركة «بيانات»، أخيراً في أبوظبي، ورشة عمل لمناقشة مشروع منصة تحليل البيانات الفضائية لمجمع البيانات الفضائية، وتسليط الضوء على جميع أهدافه ومخرجاته.

وقال سالم بطي القبيسي، المدير العام لوكالة الإمارات للفضاء: «انطلاقاً من جهودنا المستمرة لرفع الوعي بالمشروعات والمبادرات الوطنية التي تطلقها الوكالة، نسعى من خلال ورشة العمل لتعريف الحضور والمهتمين بالمخرجات والخدمات الشاملة والمتخصصة المتوقعة لمنصة تحليل البيانات الفضائية»، مضيفاً: «ستتيح هذه الشراكة للشركات الناشئة والمتوسطة والصغيرة ورواد الأعمال تصميم وتطوير وتسويق تطبيقات الفضاء وخدمات القيمة المضافة».

وتضمنت ورشة العمل جلستين تقنيتين، وتعريفاً وشرحاً مفصلاً للأهداف والمخرجات والخدمات المستهدفة للمشروع، إضافة إلى تقديم شرح توضيحي لتقنيات تحليل الصور الفضائية ونماذج للتقارير التحليلية، إلى جانب عرض تقديمي لوكالة الإمارات للفضاء، حيث سلط الضوء على استراتيجية الوكالة في نمو القطاع الخاص الفضائي، وتحديداً في سوق التطبيقات الفضائية وخدمات القيمة المضافة، إضافة إلى عروض تقديمية لشركة «بيانات»، حيث تناولت المشروع بالكامل والمتطلبات الرئيسية، وخطة التنفيذ، ومراحل التطوير والتشغيل خلال المرحلة المقبلة.

وتناولت الجلستان التقنيتان التطور المتسارع في استخدام الذكاء الاصطناعي عند تصميم التطبيقات الجيومكانية، ومقدمة في تطبيقات الصور الفضائية الرادارية، إضافة إلى العديد من المناقشات المفتوحة والإجابة عن أسئلة المشاركين.

 

مشاركة واسعة

وشهدت ورشة العمل مشاركة واسعة من المؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية، والشركات الناشئة، والشركات المتخصصة في التطبيقات الذكية المعتمدة على الذكاء الاصطناعي والحلول الجغرافية المكانية، إضافة إلى بعض الجامعات والمتخصصين في مجال الحلول الجيومكانية..

وتسعى وكالة الإمارات للفضاء، من خلال منصة تحليل البيانات الفضائية، التي من المتوقع الانتهاء منها بشكل كامل بحلول الربع الأخير من 2023، إلى تسهيل الوصول لبيانات الأقمار الاصطناعية للعلماء والباحثين والمؤسسات الحكومية والخاصة والشركات الناشئة وأفراد المجتمع، لتطوير حلول تدعم التحديات الوطنية والعالمية.

يذكر أن وكالة الإمارات للفضاء أعلنت على هامش حوار أبوظبي للفضاء توقيع اتفاقية شراكة مع شركة «بيانات»، لتطوير وتشغيل منصة تحليل البيانات الفضائية لمجمع البيانات الفضائية، أحد المشاريع التحولية التي أعلنت عنها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي ستعمل على إنشاء نظام إيكولوجي مبتكر لتطبيقات مراقبة الأرض من خلال الاستفادة القصوى من إمكانات إدارة البيانات ومعالجتها على نطاق واسع، وإنشاء تقارير تحليلية بالاعتماد على الأقمار الاصطناعية المتخصصة في مراقبة الأرض.

طباعة Email