«شرطة أبوظبي» تنضم إلى عائلة «إسعاد»

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقّعت القيادة العامة لشرطة دبي، مذكرة تعاون مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ينضم بموجبها موظفو شرطة أبوظبي إلى برنامج بطاقة «إسعاد»، للاستفادة من المزايا والخصومات والعروض المتنوعة التي تقدمها البطاقة، بالتعاون مع شركائها في الشركات والمؤسسات التجارية العاملة في الإمارات، و95 دولة حول العالم. ووقّع المذكرة من شرطة دبي، اللواء علي عتيق بن لاحج مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون المنافذ بالوكالة، ومن شرطة أبوظبي، اللواء سالم شاهين النعيمي مدير قطاع الموارد البشرية، بحضور منى محمد العامري مدير عام مركز بطاقة إسعاد، والعقيد مسعود الحماد نائب مدير المركز، ومن شرطة أبوظبي، المقدم محمد حمد الزعابي، والرائد مبارك هادف الخييلي، والنقيب علي سعيد الكعبي، إلى جانب عدد من موظفي مركز بطاقة إسعاد.

وقال اللواء علي عتيق بن لاحج، إن القيادة العامة لشرطة دبي، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وكل القيادات الشرطية في الدولة، فريق عمل واحد يعمل بروح إيجابية، لتعزيز سعادة أفراد المجتمع وسعادة الموظفين، وتقديم أفضل الخدمات الأمنية والمجتمعية، وترسيخ دعائم الأمن والأمان والاستقرار في مجتمع دولة الإمارات. ورحب اللواء ابن لاحج، بانضمام موظفي شرطة أبوظبي إلى برنامج بطاقة إسعاد، مؤكداً أن توقيع هذه المذكرة، يأتي وفقاً لتوجيهات معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، بأهمية تعزيز التعاون بين الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية، للسعي إلى تحقيق الأهداف المشتركة التي تخدم المجتمع.

بدوره، أوضح اللواء النعيمي، أنّ المذكرة تأتي ضمن جهود شرطة أبوظبي الداعمة لمنتسبيها، لتحسين جودة الحياة، وتقديم أفضل الخدمات الشرطية، ضمن نطاق تعزيز قيم السعادة والإيجابية للعاملين، وحرصاً على توطيد أواصر التعاون والتنسيق بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي، والقيادة العامة لشرطة دبي، مؤكداً أن توقيع المذكرة، استمرار للتعاون بين الجهتين، واستكمال لعدة مبادرات سابقة ناجحة.

إلى ذلك، أشارت منى العامري، إلى أن هذا التعاون البنّاء، والذي سيثمر عنه منح بطاقة إسعاد إلى موظفي القيادة العامة لشرطة أبوظبي، سيؤدي إلى تحقيق السعادة للموظفين، وينعكس إيجاباً على مضاعفة العمل وزيادة الإنتاجية، ويؤدي لتقديم خدمات جيدة للمتعاملين من أفراد المجتمع، تزيد من رضاهم، وتحقق لهم السعادة.

وأضافت العامري: «بطاقة إسعاد موجودة حالياً في 95 دولة حول العالم، وتقدم أكثر من 7300 عرض في مختلف القطاعات، مثل السياحة والسفر والصحة والتعليم والفنادق، وغيرها من القطاعات، بنسبة خصومات تتراوح بين 15 إلى 75 %»، لافتة إلى أن عدد حاملي بطاقة إسعاد، وصل إلى أكثر من 165 ألف موظف، يمثلون 365 دائرة حكومية وشبه حكومية وخاصة، في مختلف إمارات الدولة. وتتيح المذكرة انضمام موظفي القيادة العامة لشرطة أبوظبي إلى برنامج إسعاد، إذ سيزودهم مركز بطاقة إسعاد بالبطاقة، وإشعار بالشركات والمؤسسات التجارية التي ستمنحهم المزايا ذاتها التي يحصل عليها موظفو شرطة دبي، وموظفو الجهات الأخرى المنضمة إلى برنامج إسعاد.

 

طباعة Email