«موانئ أبوظبي» تقود تحالفاً لتطوير منطقة اقتصادية في السودان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن تحالف تقوده مجموعة موانئ أبوظبي وشركة «إنفيكتوس» للاستثمار، أمس، توقيع اتفاقية مبدئية مع حكومة جمهورية السودان، تمنح التحالف حقوق تطوير وإدارة وتشغيل ميناء وأصول منطقة اقتصادية في البلاد.

ويحصل التحالف بموجب بنود الاتفاق الموقع، على الحق الحصري للتطوير المباشر والإدارة والتشغيل لأحد الموانئ السودانية وأصول منطقة اقتصادية، كما ينص الاتفاق على تأسيس مشروع مشترك أو شراكة أو أي نوع من اتفاقيات الأعمال، التي يتم التوافق عليها من الجانبين؛ لدعم وتمويل أعمال التطوير والبناء، بالإضافة إلى التشغيل وإدارة عمليات المشاريع. تأتي الاتفاقية المبدئية في أعقاب إعلان توقيع اتفاقية استراتيجية بين مجموعة موانئ أبوظبي وشركة «إنفيكتوس» للاستثمار لإطلاق خدمة عالمية جديدة لشحن بضائع الصب الجافة، حيث يعمل التعاون على توفير ناقل لأعمال تجارة بضائع الصب الجافة لـ«إنفيكتوس»، التي تعد ناقلاً رئيساً للبضائع والسلع من وإلى الأسواق السودانية. وقال الكابتن محمد جمعة الشامسي، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي، إن الأخيرة تواصل جهودها الرامية إلى توسيع حضورها الدولي ودخول أسواق جديدة في إطار توجيهات القيادة الرشيدة؛ بهدف تطوير الموانئ والأصول التجارية الاستراتيجية في أسواق رئيسة حول العالم.

وأضاف: «ممتنون للثقة الكبيرة التي وضعتها الحكومة السودانية في تحالفنا من خلال الاتفاقية الحالية، ونتطلع للعمل مع الأشقاء السودانيين لتأسيس وإدارة مرافق متطورة عالمية المستوى».

وقال أسامة داوود عبد اللطيف، رئيس مجلس إدارة «إنفيكتوس»: «نفخر بكوننا طرفاً في التحالف الذي وقع عليه اختيار حكومة جمهورية السودان لتوقيع هذه الاتفاقية المهمة. وسوف نسخر خبراتنا الواسعة مع متعاملين في السودان، ونكرّس تعاوننا مع مجموعة موانئ أبوظبي، المحرك العالمي الرائد للتجارة والخدمات اللوجستية والنقل، في تقديم كل ما يلزم لتلبية تطلعات الحكومة السودانية، الأمر الذي سوف يعزز جهود التنمية ويوفر الدعم للشعب السوداني».

طباعة Email