إنجاز جديد في مسيرة تمكين الشباب الإماراتي ودورهم بصناعة المستقبل

كشافة الإمارات تفوز بمقعدين في أكبر حدث كشفي عربي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

فازت كشافة الإمارات بمقعدين لأول مرة في أكبر حدث كشفي عربياً وإقليمياً، حيث فاز الكشاف عبد الرحمن الحوسني بمنصب نائب رئيس منتدى الشباب الكشفي العربي، الذي يقام كل ثلاثة أعوام، وينظمه اتحاد كشافه لبنان بالتعاون مع المنظمة الكشفية العربية، وبدأت فعالياته في الخامس من شهر ديسمبر الجاري وأسدل الستار أمس على فعالياته، بينما فازت نور الحسني بمنصب نائب رئيس لجنة المستشارين الشباب الكشفيين العرب، لتصبح أول إماراتية شابة تتولى منصباً كشفياً رفيعاً على المستوى الإقليمي.

إلهام

وفي هذا الصدد أكد الدكتور سالم عبد الرحمن الدرمكي رئيس مجلس إدارة الجمعية، حرص كشافة الإمارات على تمكين الشباب ليسهموا في تحقيق الطموحات التنموية والريادة لدولة الإمارات التي تؤكد على دور الشباب في صناعة المستقبل.

وأضاف أن كشافة الإمارات تعمل على الاستثمار في المنتسبين للحركة الكشفية إيماناً منا بأنهم هم سبيلنا إلى الريادة لتحقيق ما تطمح به دولتنا الحبيبة وما توصي به قيادتنا الرشيدة وذلك من خلال إشراكهم في كافة المحافل الإقليمية والعالمية التي من شأنها الإسهام في صقل شخصياتهم للمستقبل وأن نمكنهم من تولي المناصب القيادية على كافة المستويات وذلك بعد إعدادهم وتدريبهم بالشكل الذي يسهم في تعزيز قدراتهم وتمثيل دولتنا التمثيل الأمثل، من خلال الدراسات والمخيمات والورش التدريبية، التي أسهمت وتسهم كل يوم في صقل شخصياتهم، ثم إتاحة الفرصة لهم لتمثيل الدولة في كافة المحافل والمخيمات العالمية لتقديم صورة حية وواقعية عن الشاب والمواطن الإماراتي المتسلح بالعلم والمعرفة.

إنجاز

ومن جانبه أكد خليل رحمة الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات على أن الإنجاز الذي حققته كشافة الإمارات لأول مرة في تاريخها أن يكون لديها شباب في أرفع المناصب الكشفية الإقليمية يضاف إلى جهود الجمعية خلال السنوات الماضية في تمكين الشباب والتي بدأت من حرص الجمعية على إشراك الشباب في البرامج التأهيلية المختلفة على المستويات الإقليمية والعالمية، بالإضافة إلى تمكينهم من القيادة على مستوى هياكل الجمعية المختلفة والتي بدأت بانتخاب مجلس الإدارة فيه أكثر من نصفه من الشباب ثم تشكيل لجان في الجمعية هدفها الأساسي هو تمكين وإشراك الشباب وتعزيز المبادرات التي تسهم في تنمية قدراتهم على كافة المستويات.

طموح

وأكمل بأن الجمعية تطمح بأن يكون هناك شباب إماراتيون في أعلى المناصب الكشفية في المنظمة العالمية للحركة الكشفية وهياكلها المختلفة ليكون شباب الإمارات هم صناع القرار في الحركة الكشفية على مستوى العالم، ويأتي ذلك من خلال خطة طموحة أعدتها الجمعية هذا الغرض بدأت من إشراكهم في منتديات الشباب العالمية وإشراكهم في حوارات مع أقرانهم على المستوى العالمي تسهم في تنمية معارفهم وقدراتهم وتجعلهم دائماً جزءاً من إدارة المنظومة الكشفية على مستوى العالم.

دعم

ومن جانبها أكدت نور الحسني نائب رئيس لجنة المستشارين الكشفيين العرب، أن هذا الشرف الذي حصلت عليه أن أكون أول إماراتية شابة تتولى منصباً كشفياً رفيعاً على المستوى الإقليمي، أبارك فيه لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات».. على دعمها لكل فتاة وكل امرأة إماراتية، فبفضل دعمها لنا نطمح دائماً إلى أن نكون في الريادة، فالمشاعر تختلط ما بين الخوف من هذه الخطوة التي أخطوها لأول مرة، وما بين الرغبة في الإصرار والتحدي لأعبر عن كل فتاة إماراتية تطمح لأن تسهم في ريادة دولتنا الحبيبة، وأن هذا التحدي لهو مصدر فخر لي وأطمح من خلاله أن نرتقي بالوطن العربي وأن أكون خير من ينتخب من قبل الوطن العربي لهذه المهمة.

فخر واعتزاز

وأوضح عبد الرحمن الحوسني نائب رئيس منتدى الشباب الكشفي العربي، أن الفوز بمنصب نائب رئيس منتدى الشباب الكشفي العربي كأول شاب إماراتي يحقق هذا الإنجاز يعد فخراً كبيراً ومصدر شرف واعتزاز، فلقد بذلت جمعية كشافة الإمارات جهوداً جبارة من خلالها استطعنا أن نحظى بصوت العرب، وأن نكون على قدر المسؤولية بأن يصوتوا لدولة الإمارات في هذا المنصب، فعملية تمكين الشباب هدفٌ أسمى تعمل كشافة الإمارات على تحقيقه.

طباعة Email