عبدالله الفلاسي: موازنة دبي 2023-2025 ترسخ مكانتها المتميزة أرضاً للفرص والابتكار

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أكد سعادة عبدالله علي بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أن دورة الموازنة العامة لحكومة دبي للسنوات المالية 2023-2025، بإجمالي نفقات 205 مليارات درهم والتي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء  "رعاه الله" بصفته حاكما لإمارة دبي، جاءت لترسيخ مكانة دبي المتميزة، وملبية للطموحات المستقبلية لها، وتحقيق الرفاه للمجتمع وتلبية متطلباته، وترسيخ مكانة الإمارة أرضاً للفرص والابتكار.

 وقال سعادته إن موازنة العام المالي 2023، التي اعتُمدت بإجمالي نفقات 67.5 مليار درهم جاءت ضمن مخطط متكامل لتنفيذ الخطة الاستراتيجية لدبي 2030 وتحقيق رؤية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الذي يحرص أشد الحرص على تقديم الدعم الحكومي للأسر وتطوير العمل الحكومي وزيادة الرشاقة المؤسسية وتعزيز التنافسية العالمية لدبي، وتعزيز مكانة المورد البشري باعتباره الأساس في قيادة العمل الحكومي.

 وأوضح أن موازنة العام المالي 2023 تؤكد الاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة بالخدمات الاجتماعية وتطوير قطاعات الصحة والتعليم والثقافة، وتطوير صندوق المنافع الاجتماعية لدعم الأسر وأصحاب الهمم وذوي الدخل المحدود، ورفع مستوى رفاهة المواطنين والمقيمين في دبي وسعادتهم مما يرسخ مكانة دبي في مراتب متقدمة ضمن المؤشرات العالمية لأفضل المدن للعيش والعمل.

وأشار سعادته إلى أن موازنة العام المالي 2023 تؤكد كذلك مدى اهتمام حكومة دبي بالمواطنين، إذ يذهب 34% من إجمالي الإنفاق الحكومي إلى قطاع التنمية الاجتماعية في مجالات الصحة والتعليم والبحث العلمي والإسكان، ورعاية المرأة والطفل، وإعداد الشباب وتأهيلهم لوظائف المستقبل، والاهتمام بكبار المواطنين والمتقاعدين، وذلك بارتفاع قدره 4% عن موازنة العام 2022.

طباعة Email