«الوطني» يناقش «ميزانية الاتحاد» ويوجّه 8 أسئلة إلى الحكومة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعقد المجلس الوطني الاتحادي جلسته الثالثة من دور الانعقاد العادي الـ 4 من الفصل التشريعي الـ 17، برئاسة معالي صقر غباش رئيس المجلس، يوم الثلاثاء المقبل الموافق لـ 13 ديسمبر الجاري في مقر المجلس بأبوظبي، ويناقش خلالها مشروع قانون اتحادي في شأن اعتماد الحساب الختامي الموحد للاتحاد «البيانات المالية الموحدة» عن السنة المالية المنتهية في 2022/12/31، ومشروع قانون اتحادي في شأن ربط الميزانية العامة للاتحاد عن السنة المالية 2023، ويوجه 8 أسئلة إلى معالي الدكتور أحمد بن عبدالله بالهول الفلاسي وزير التربية والتعليم، ومعالي محمد بن هادي الحسيني وزير دولة للشؤون المالية.

وحسب جدول أعمال الجلسة يؤدي خالد عمر راشد الخرجي اليمين الدستورية عضواً في المجلس الوطني الاتحادي، خلفاً للعضو علي جاسم آل علي، رحمه الله، وذلك بناء على نص المادة «19» من اللائحة الداخلية للمجلس الوطني الاتحادي، التي تنص على: إذ خلا محل أحد أعضاء المجلس قبل نهاية مدة لأي سبب من الأسباب أعلن رئيس المجلس ذلك، وعليه أن يبلغ خلال 7 أيام على الأكثر حاكم الإمارة، التي خلا أحد مقاعدها لاختيار عضو آخر خلال 60 يوماً من تاريخ إعلان المجلس هذا الخلو، ما لم يقع الخلو خلال 90 يوماً سابقة على نهاية مدة المجلس، ويكمل العضو الجديد مدة عضوية سلفه.

ووفق جدول أعمال الجلسة سيوجه أعضاء المجلس 7 أسئلة إلى معالي الدكتور أحمد بن عبدالله بالهول الفلاسي وزير التربية والتعليم، حيث توجه ناعمة عبدالرحمن المنصوري سؤالاً حول: توفير فرص التعليم في الجامعات الحكومية لفئة الصم من أصحاب الهمم، وتوجه كفاح محمد الزعابي سؤالاً حول «دمج مناهج التربية الإسلامية واللغة العربية والدراسات الاجتماعية»، ويوجه عبيد خلفان السلامي سؤالاً حول «طول ساعات اليوم الدراسي وتأثير ذلك على الطالب صحياً واجتماعياً وأكاديمياً»، وتوجه سمية حارب السويدي سؤالاً حول «تأخير معادلة شهادات التعليم العالي الصادرة من خارج الدولة»، فيما توجه الدكتورة شيخة عبيد الطنيجي سؤالاً حول «خطة الوزارة المستقبلية لسد احتياجات المدارس الحكومية من المعلمين المواطنين للمرحلة الابتدائية والثانوية»، وتوجه مريم ماجد بن ثنية سؤالاً حول «اختبار الإمارات القياسي «إمسات»، وتوجه سمية حارب السويدي سؤالاً حول «الخدمات المقدمة لأصحاب الهمم في اختبار الإمارات القياسي «إمسات».

ويوجه عبيد خلفان السلامي سؤالاً إلى معالي محمد بن هادي الحسيني وزير دولة للشؤون المالية حول رفع أسعار تأمين السيارات في الدولة.

طباعة Email