تعاون بين هيئة تنمية المجتمع في دبي و«سامسونغ»

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت هيئة تنمية المجتمع في دبي وشركة سامسونغ جلف للإلكترونيات، مذكرة تفاهم تهدف إلى وضع إطار مشترك لتعزيز التعاون والتنسيق بين الطرفين وتطوير برامج ومشاريع وخدمات تهدف أفراد المجتمع وبشكل خاص الفئات الأكثر عرضة. 

وقع الاتفاقية في مقر هيئة تنمية المجتمع في دبي كل مريم الحمادي، مدير إدارة ذوي الإعاقة بالإنابة في هيئة تنمية المجتمع في دبي، وجاي هيون جاسون كيم، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية في سامسونغ جلف للإلكترونيات. 

وبموجب مذكرة التفاهم، تتولى الهيئة تدريب موظفي الشركة وشركائهم على «لغة الإشارة» وتروج لمبادراتهم وعروضهم المخصصة لأصحاب الهمم، فضلاً عن العمل على مبادرات وحملات مشتركة لخدمة أصحاب الهمم وكبار المواطنين. كما توفر سامسونغ خصومات مميزة على متجرها الإلكتروني لحاملي بطاقتي سند وذخر، وتسهيلات في مراكز الصيانة المعتمدة. 

أجهزة

علاوة على ذلك، تزود سامسونغ الأجهزة اللوحية في المتاجر الخاصة بها في عدد من مراكز التسوق الرئيسية في الدولة، برمز الاستجابة السريع الذي يتم بواسطته تحميل تطبيق مركز سند للتواصل على الأجهزة الشخصية للمستخدمين، كما ستوفر سامسونغ أجهزة إلكترونية منوعة تشمل أجهزة لوحية وتلفزيونات ومنقيات هواء، ليتم استخدامها في المراكز المجتمعية التابعة للهيئة.

وأعربت مريم الحمادي عن سعادتها بهذه المذكرة التي تشكل نموذجاً لمساهمة القطاع الخاص في دعم التنمية الاجتماعية في الإمارة، مؤكداً أن دعم الجهات والأفراد للخدمات الاجتماعية في إطار تخصصاتهم وقطاعاتهم يوفر تكاملاً في هذه الخدمات ويساعد على تطويرها وتحسينها بأفضل الصور فضلاً عن تعزيز الاستفادة منها. 

وقالت الحمادي: «تعد شركة سامسونغ، من الشركات الرائدة في قطاع الإلكترونيات في الدولة، ومساهماً مهماً في التطور التقني الذي شهدته، ويؤكد حرصها على دعم التنمية الاجتماعية وخدمات الفئات الأكثر عرضة للضرر التزامها نحو هذه الفئات ورؤيتها التي تهدف إلى مساعدة الناس على تحقيق ما يرونه مستحيلاً».

من جهته قال جاي هيون جاسون كيم: «يسعدنا تتويج تعاوننا المستمر مع هيئة تنمية المجتمع بدبي من خلال توقيع هذه الاتفاقية، والتي تشكل نموذجاً لثقافة المسؤولية المجتمعية التي تتبناها سامسونغ، وإحدى الخطوات الفعلية على نهجنا الداعم لتنمية المجتمعات التي نحن جزء رئيس منها. نبارك جهود الهيئة في تنظيم العديد من المبادرات المجتمعية الهادفة للارتقاء بالقطاع وكلنا أمل وتفاؤل بتحقيق المزيد من النجاحات معاً في خدمة إمارة دبي ومجتمعها».

طباعة Email