استئصال ورم رحمي يزن 3 كغم لمريضة بمستشفى برجيل

ت + ت - الحجم الطبيعي

نجح أطباء مستشفى برجيل بأبوظبي في استئصال أورام رحمية من سيدة مصرية (52 عاماً)، بلغ وزنها 3 كيلوغرامات بطول 20 × 20 سنتيمتراً، بعد عملية جراحية معقدة أجرتها الدكتورة نضال العطية استشارية جرحة النساء والتوليد والأورام والعقم.

وقالت الدكتورة العطية لـ«البيان»: إن المريضة لم تكن تشعر بأي أعراض ناتجة عن هذه الأورام في أي مرحلة، وكانت تعتقد بأنها حامل، وخاصة حينما أخبروها في أحد المطارات بأنها حامل بسبب كبر البطن، وعند مراجعة المستشفى وإجراء التحاليل والأشعة اللازمة تبين عدم وجود حمل، ووجود مجموعة كبيرة من الأورام الرحمية متداخلة في أنسجة الرحم، ما استدعى تحديد موعد عاجل لإجراء الجراحة واستئصال الأورام.

وتابعت إن الإجراء الجراحي في حالات الأورام الليفية الحميدة يتم إجراؤه لاستئصال تلك الأورام بسهولة، ولكن في حالة هذه المرأة كان استئصال الأورام والرحم ضرورة حتمية وخاصة أنها تجاوزت سن الإنجاب إذ أظهرت الأشعة المختلفة أن الأورام متداخلة في الرحم بنسبة كبيرة، مشيرة إلى أنه يراعى عند الاستعداد للجراحة عدة عوامل تؤخذ في الحسبان.

طباعة Email