حاكم عجمان يشكر نائب رئيس الدولة ويشيد بانطلاق «أجمل شتاء»

محمد بن راشد وحميد النعيمي يبحثان قضايا الوطن والمواطنين

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أمس، أخاه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان. جاء ذلك بمناسبة انعقاد اجتماع مجلس الوزراء أمس في محمية الزوراء بإمارة عجمان.

وتبادل سموهما، خلال اللقاء، الأحاديث الأخوية حول عدد من القضايا التي تهم الوطن والمواطنين، إضافة إلى تعزيز مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها الدولة في جميع المجالات في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعا سموهما المولى عز وجل أن يديم على دولة الإمارات نعم الأمن والاستقرار والرخاء، ويوفق قيادتها في العمل لكل ما فيه الخير للوطن وشعبه.

كما تناول اللقاء عدداً من الموضوعات المتعلقة بسبل توفير جميع مقومات العيش الكريم للمواطن في ضوء إطلاق «نحن الإمارات 2031»، التي تشكل رؤية جديدة وخطة عمل وطنية تستكمل من خلالها دولة الإمارات مسيرتها التنموية للعقد القادم ونحو الـ50 عاماً المقبلة، وما يتم تنفيذه من خطط طموحة للارتقاء بشتى القطاعات الحيوية من أجل رفعة الوطن وتحقيق الرخاء والاستقرار والسعادة للمواطن.

حضر اللقاء سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش، وعدد من الشيوخ وأعضاء مجلس الوزراء.

كلمة

وفي سياق متصل، تقدم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيميـ بالشكر والتقدير، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، على اختيار إمارة عجمان محطة لانطلاق حملة السياحة الوطنية الداخلية «أجمل شتاء في العالم»، وذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء أمس، في محمية الزوراء.

وقال صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، إن انطلاق الموسم الجديد من حملة «أجمل شتاء في العالم» من عجمان، يعزز من مكانة الإمارة، كوجهة سياحية مميزة، ومن حضورها كوجهة مثالية للفعاليات والأنشطة السياحية والترفيهية، ويسلط الضوء على المواقع السياحية البارزة التي تضمها الإمارة والتوعية بالمنتج السياحي الذي تقدمه إمارة عجمان، ويعد أيضاً خطوة بارزة لتعزيز أداء قطاع السياحة في الإمارات بصفة عامة، وإبراز التجربة السياحية الخاصة بكل إمارة، ونشر «موروث» قيم أجمل شعب.

وأكد سموه أن عجمان سوف تبذل كل الجهود من أجل إنجاح الموسم الجديد لـ «أجمل شتاء في العالم»، والذي هو امتداد للمواسم السابقة المميزة، والتي حققت نجاحاً كبيراً في زيادة نسبة السياحة الداخلية، وتعزيز حضورها، وإبراز جمال الإمارات، وذلك بفضل الرؤية الاستشرافية لقيادتنا الرشيدة.

وأضاف صاحب السمو حاكم عجمان، أن ما تحقق من إنجازات كبيرة، ونهضة شاملة على الصعد كافة في الإمارات عامة، وعجمان جزء من هذا النسيج المترابط، هو غرس المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، مؤسس دولتنا، وباني اتحادها ورافع علمها، والرمز الشامخ الخالد في قلوب الناس وذاكرة الوطن، وبفضل قيادتنا الرشيدة، التي ظلت هي المثل الأعلى لنا في الإخلاص في العمل والوفاء للوطن.

وأشار سموه إلى أن دولة الإمارات، بفضل الرؤية الاستشرافية للقيادة الرشيدة، قطعت أشواطاً واسعة في تطوير وتنمية واستدامة القطاع السياحي، وفق أفضل الممارسات العالمية، لافتاً إلى أن السياحة في الإمارات متطلعة دائماً نحو الريادة، وتتميز بروح الابتكار، وتشجيع الانفتاح نحو الآخر، وكرم الضيافة والدفء والود، الذي يتميز به مواطنوها.

طباعة Email