فعاليات تراثية وعروض فنية احتفالاً بعيد الاتحاد

ألعاب نارية خلال احتفال مهرجان الشيخ زايد | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت وزارات وهيئات ومؤسسات حكومية فعاليات تراثية ومسيرات شعبية وعروضاً فنية، احتفالاً بعيد الاتحاد.

حيث احتفلت هيئة كهرباء ومياه دبي مع مختلف شرائح المجتمع بعيد الاتحاد الواحد والخمسين لدولة الإمارات ووسط أجواء احتفالية بهذه المناسبة الوطنية الغالية.

ونظمت الهيئة عدداً من الزيارات إلى المنشآت التعليمية الحكومية والخاصة، وشاركت الطلبة احتفالاتهم أثناء الطابور الصباحي ورفع العلم ضمن أجواء وطنية مفعمة بروح الانتماء، ووزعت عليهم الهدايا التذكارية بمشاركة «نور وحياة» شخصيتي الهيئة الكرتونيتين اللتين تمثلان الكهرباء والمياه، وشارك في الاحتفالات أكثر من 11 ألفاً من الطلاب وأعضاء هيئات التدريس.

كما نظمت الهيئة زيارة افتراضية شارك فيها 30 منشأة تعليمية استهدفت 4200 طالب وطالبة إلى متحف الاتحاد لتعريفهم بمسيرة الاتحاد ومحطاتها الخالدة، من خلال المعارض التفاعلية والبرامج التعليمية التي يزخر بها المتحف.

واحتفلت الهيئة بعيد الاتحاد مع أصحاب الهمم في فعاليتين منفصلتين؛ الأولى في حديقة مشرف بمشاركة طلبة مركز رعاية وتأهيل أصحاب الهمم بحضور 147 طالباً وطالبة، والثانية في مركز النور لأصحاب الهمم بحضور 140 طالباً، وتضمنت الفعاليتان مسابقات حول التراث الإماراتي وتاريخ الاتحاد، وورش تلوين، وفعاليات متنوعة تخللها توزيع الهدايا التذكارية على المشاركين.

ملتقى

وشهد الشيخ خالد بن صقر بن حميد القاسمي رئيس مجلس إدارة مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه الملتقى الوطني الذي أقامته جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم احتفالاً بعيد الاتحاد 51 لدولة الإمارات، وذلك ضمن أجندة برامج الجائزة وفعالياتها المتنوعة، والتي تقام تحت شعار «ولاء ووفاء». حضر الحفل أحمد محمد الشحي مدير عام المؤسسة.

والدكتور أحمد إبراهيم سبيعان أمين عام الجائزة رئيس اللجنة العليا المنظمة، حيث بدأ الحفل بالسلام الوطني لدولة الإمارات وتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم وفقرات متنوعة شملت أشعاراً وفقرات تراثية وأسئلة وسحوبات وهدايا للجمهور، والتي لاقت تفاعلاً وبهجة في نفوس الحاضرين.

واحتفى مركز جامع الشيخ زايد الكبير بعيد الاتحاد الـ51 لدولة الإمارات، ضمن احتفالات الدولة بهذه المناسبة الوطنية، وذلك من خلال عدد من الفعاليات، التي حضرها موظفو المركز وشاركهم فيها مرتادو الجامع من مختلف الثقافات، في صورة عبرت عن القيم النبيلة لمجتمع الإمارات، ورسالة الجامع الداعية للحوار الثقافي والتواصل مع الجميع.

حيث خصص المركز منطقة للمشروعات الوطنية التي ينظمها عدد من شباب الوطن، والتي عبرت عن الهوية الإماراتية، من خلال تشكيلة من المعروضات والأطعمة الإماراتية، التي اطلع من خلالها مرتادو الجامع على جانب من الموروث الثقافي الأصيل للدولة.

مسابقة

وبمناسبة عيد الاتحاد، نظمت وزارة تنمية المجتمع بالتعاون مع مجموعة الفطيم (الفطيم مولز)، معرضاً ومسابقة للأسر الإماراتية المنتجة، في فيستيفال بلازا بدبي، وذلك في إطار مذكرة تفاهم وقعتها الوزارة والمجموعة في وقت سابق، بهدف تمكين الأسر الإماراتية المنتجة، وتشجيعها بتوفير فرص ريادة الأعمال، انطلاقاً من المراكز التجارية.

وانطلق المعرض يوم الأربعاء الماضي ويستمر حتى 6 ديسمبر الجاري، حيث يفتح أبوابه أمام الزوار والمتسوقين على مدى 6 أيام في فيستيفال بلازا بدبي، من العاشرة صباحاً حتى العاشرة مساءً. ويجمع المعرض 15 أسرة إماراتية منتجة مسجلة في مشروع «الصنعة» التابع للوزارة، تم اختيارها بعد مسابقة تم تنظيمها لتحديد الأسر المؤهلة للمشاركة في المعرض، بما يعزز روح المنافسة.

شكر وتقدير

وأعرب خالد جاسم المدفع، رئيس لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات عيد الاتحاد، عن جزيل الشكر والعرفان للمجلس التنفيذي لإمارة الشارقة برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد، نائب حاكم الشارقة، على رعايته ودعمه لاحتفالات عيد الاتحاد الواحد والخمسين، وتوجه بالشكر لأعضاء اللجنة ومجالس البلديات بالإمارة على ما بذلوه من جهود ومتابعات لإنجاح الفعاليات والاحتفالات في جميع أرجاء الإمارة.

وأكد خالد جاسم المدفع أهمية ما قامت به اللجنة من وضع برنامج مفصل وغني بالفعاليات والأنشطة والمسابقات، نجحت باستقطاب شريحة كبيرة من الجمهور على مدار 10 أيام، بالفترة من 24 نوفمبر إلى 3 ديسمبر الجاري في مدن إمارة الشارقة كافة. وأشاد رئيس لجنة إمارة الشارقة لاحتفالات عيد الاتحاد بالهوية الإعلامية الموحدة لاحتفالات إمارة الشارقة..

مشيراً إلى أن الاحتفالات كانت مميزة وحافلة بالفعاليات والأنشطة التي بلغ عددها ما يفوق 200 فعالية، ركزت على عرض منجزات وتاريخ وتراث دولة الإمارات، بقوالب فنية وإبداعية مبتكرة.

مهارات

ونظم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، احتفالات حماسية متنوعة بمناسبة عيد الاتحاد الـ 51 لدولة الإمارات، شملت كلية فاطمة للعلوم الصحية، وبوليتكنك أبوظبي، وثانويات التكنولوجيا التطبيقية المنتشرة في كل مناطق الدولة.

حيث جاءت انطلاقة الاحتفالات من مركز الابتكار بارك التابع لـ«أبوظبي التقني» في مدينة محمد بن زايد بأبوظبي، بحضور الدكتور مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني.

والدكتور عبد الرحمن جاسم الحمادي مدير معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، والمهندس علي محمد المرزوقي رئيس مهارات الإمارات، والدكتور علي هلال النقبي مدير كلية فاطمة للعلوم الصحية وبوليتكنك أبوظبي، ونخبة من المسؤولين. وقد تضمنت الاحتفالات؛ فعاليات متنوعة، للتعبير عن حب الوطن، منها نخبة من القصائد الشعرية الوطنية.

بحضور جماهيري كبير بدأ مهرجان الشيخ زايد أول من أمس فعاليات وأنشطة الاحتفال بـ «عيد الاتحاد الـ51» التي جسدت الفخر بالإنجازات التي تحققت منذ تأسيس الدولة حتى أصبحت الإمارات من أبرز الدول وأكثرها تقدماً في العديد من المجالات.

ومن أبرز الفعاليات التي أقامها المهرجان أول من أمس الألعاب النارية الضخمة التي حضرها عدد كبير من الزوار إضافة إلى عروض طائرات الدرونز والتي انطلقت تحت شعار «معاً للمستقبل». واشتملت الفعاليات على الاستعراض العسكري الخاص بالفرقة الموسيقية لشرطة أبوظبي، إضافة إلى فعاليات القرية التراثية وغيرها الكثير من الفعاليات المشوقة.

ألعاب نارية

واحتفلت بلدية مدينة العين مساء أول أمس بعيد الاتحاد الـ 51 بمجموعة واسعة من الفعاليات والعروض المتنوعة، حيث أقيمت في تمام الساعة الثامنة مساءً العروض المبهرة للألعاب النارية ولوحات الدرون الضوئية التي شهدتها قمة جبل حفيت ومبنى بلدية مدينة العين.

وأبهرت عروض الألعاب النارية والدرون واللوحات الفنية الضوئية في جبل حفيت التي استمرت عشرين دقيقة سكان وزوار المدينة، كما انطلقت الألعاب النارية من على مبنى بلدية مدينة العين الرئيسي في التوقيت نفسه، وشهدت إقبالاً جماهيرياً كبيراً، وحرصت بلدية العين على إقامة هذه العروض في موقعين مختلفين من المدينة لإتاحة الفرصة للجمهور من أهالي وزوار مدينة العين للمشاركة والاحتفال بهذه المناسبة الوطنية.

طباعة Email