رئيس الأمن السيبراني : عيد الاتحاد امتداد لمسيرة وطن قوي منيع

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الدكتور محمد الكويتي رئيس الأمن السيبراني لحكومة دولة الإمارات أن يوم الثاني من ديسمبر من كل عام يمثل مناسبة وطنية مجيدة غالية على قلب كل إماراتي نحتفي خلالها بمسيرة زاخرة بالإنجازات الحضارية التي نفاخر بها الأمم.

وقال إن عيد الاتحاد الـ51 هو امتداد لمسيرة وطن قوي منيع وضع أسسه الآباء المؤسسون وقيادة عظيمة جعلت من دولة الاتحاد منارة للتقدم والازدهار والتطور في مختلف المجالات حتى باتت عنوانا للإبداع والابتكار الإنساني وصناعة المستقبل برؤى قيادة ملهمة جبلت على حب الوطن والمواطنين.

وأضاف أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، تواصل مسيرة التقدم والتطور والازدهار والخير والنماء نحو مستقبل أكثر إشراقاً، حيث نجحت دولتنا في تقديم نموذج حضاري فريد في استشراف المستقبل وتعزيز قيم التسامح والسلام والتعايش، حتى باتت وطن الأمن والأمان.

وقال: «أتقدم في هذه المناسبة الوطنية بأسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وسمو أولياء العهود وسمو نواب الحكام وإلى شعب الإمارات العظيم والمقيمين على أرضها».

 

طباعة Email