سيف بن زايد يشهد جلسة حول تمكين ذوي الدخل المحدود ضمن الاجتماعات السنوية لحكومة الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

 شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية جلسة حكومية حول تمكين ذوي الدخل المحدود ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة الإمارات 2022 بحضور معالي حصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية المجتمع.

وأكدت معالي حصة بنت عيسى بو حميد أن تعزيز جودة حياة ذوي الدخل المحدود وتمكينهم اقتصادياً واجتماعياً أولوية وطنية.

وقالت: "نسعى إلى دفع عجلة التنمية الاجتماعية وتمكين جودة حياة ذوي الدخل المحدود وتوفير فرص لهم"، مشددة على ضرورة تفعيل الربط الإلكتروني بين الجهات لضمان استمرار تقديم الخدمات والمنافع بشكل آني ودقيق".

وأضافت معاليها: "تمكين أسر المستفيدين من المساعدات محور أساسي لتعزيز مستوى جودة حياتهم".

وشارك في الاجتماع إلى جانب معالي حصة بنت عيسى بو حميد، ممثلون عن الجهات المعنية وهي كل من وزارة الموارد البشرية والتوطين، والهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية، ودوائر التنمية الاقتصادية والاجتماعية المحلية".

واستعرض المشاركون المنافع والخدمات وبرامج المساعدات الاجتماعية المقدمة على مستوى الدولة، والتي تهدف إلى رفع مستوى جودة حياة المستفيدين.

وأشار المشاركون إلى أن دعم ذوي الدخل المحدود في مقدمة الأولويات التنموية، مشيدين برؤية القيادة الرشيدة في أن تكون دولة الإمارات من أفضل الدول تمكيناً للمجتمع بكافة فئاته، ودعم وتوفير أفضل جودة حياة للمواطنين في الدولة.

وتُعد الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات اللقاء الوطني الأكبر من نوعه والمنصة الوطنية الجامعة، لتوحيد العمل الحكومي كمنظومة متكاملة على المستويين الاتحادي والمحلي، وتستعرض حصيلة ما تم تحقيقه خلال الأعوام السابقة، وكافة الجهود والبرامج التي تم إنجازها لتحقيق رؤية الدولة وتوجهات قيادتها، وتناقش الأهداف المحددة للسنوات العشر المقبلة، والخطط والاستراتيجيات التي تشكل حجر الأساس لمئوية الإمارات 2071، بمشاركة أكثر من 500 شخصية وطنية من الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية.

 

طباعة Email