«سبايس»: «آي سبيس» و«راشد» في سباق لصنع التاريخ

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفاد موقع «سبايس» المتخصص باستكشاف الفضاء، خلال مقال نشره، أن المركبة القمرية الخاصة «هاكوتو-آر» لشركة «آي سبيس» اليابانية، والتي تحمل على متنها المركبة «راشد»، في سباق لصنع التاريخ، بعد الإعلان عن إطلاقها في 28 نوفمبر الجاريإلى فوهة «أطلس» القمرية في هبوط ناعم قد يكون الأول لشركة خاصة على سطح القمر. ومن المقرر أن تنطلق المركبة على صاروخ «فالكون9» لشركة «سبايس آكس» من قاعدة كيب كانافيرال للقوات الجوية في فلوريدا وتصل إلى القمر في موعد لا يتجاوز أبريل 2023.

وبعد الهبوط، ستنشر مركبة «راشد» الصغيرة، حيث ستدرس المركبة ذات العجلات الأربع القمر لمدة 14 يوماً من أيام الأرض، وفقاً للمقال، باستخدام كاميرا عالية الدقة وتصوير حراري وتصوير مجهري ومسبار مصمم لفحص الشحنات الكهربائية على سطح القمر.

وبشر المقال بقدوم عصر جديد يضم مركبات هبوط تجارية صغيرة تحوم على سطح القمر للمساعدة في تمهيد الطريق للهبوط البشري في المستقبل، برغم صعوبة الهبوط على القمر خاصة بالنسبة لشركات لا تمتلك موارد حكومية. ونقل عن تاكيشي هاكامادا، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «آي سبيس» أن الشركة تهدف في النهاية إلى تمكين الاستيطان البشري باستخدام الجليد المائي القمري الذي يمكن استخراجه في الموقع. 

طباعة Email